عاجل

البث المباشر

رداً على الطبيب الشهير.. رئيس إيطاليا: كورونا لم ينته بعد

المصدر: روما - فرانس برس

في رد على تصريحات الطبيب الإيطالي البارز، ألبرتو زانغريلو، الذي قال إن "كورونا لم يعد موجودا إكلينيكياً في إيطاليا"، حذر الرئيس سيرجيو ماتاريلا، الثلاثاء، من أن الأزمة الناجمة عن الفيروس المستجد "لم تنته بعد" في البلاد.

جاء ذلك في كلمة له بمناسبة العيد الوطني، مثنياً على "وحدة" بلاده في مواجهة الوباء.

موضوع يهمك
?
ارتكب شاب عشريني في مدينة تعز، جنوبي غرب اليمن، مجزرة مروعة راح ضحيتها 6 أفراد من أسرته وجيرانه، بينهم أبوه وأمه واثنان...

جريمة مروعة تهز تعز.. مجند حوثي يقتل 6 من أسرته وجيرانه جريمة مروعة تهز تعز.. مجند حوثي يقتل 6 من أسرته وجيرانه اليمن

وتجري احتفالات عيد الجمهورية الإيطالية الواقع في 2 حزيران/يونيو هذا العام وسط "مشاعر من عدم اليقين وأسباب تدعو للأمل"، بحسب ماتاريلا، فيما تسبب وباء كوفيد-19 بوفاة 33500 شخص في البلاد ويبدو أنه بات تحت السيطرة حالياً.

كما حذر ماتاريلا من أن "الأزمة لم تنته بعد وعلى المؤسسات كما المواطنين أن يتعاملوا مع نتائجها والصدمات التي تسبب بها". واعتبر أن "إيطاليا أظهرت في هذه الأزمة وجهها الأفضل"، معرباً عن "فخره" ببلده ومثنياً على "الوحدة المعنوية بين الإيطاليين بمواجهة الفيروس، هذا العدو الخفي". وتعهد بأن تكون روح الوحدة تلك "محركاً للنهضة". ورحب العديد من السياسيين بتصريحات ماتاريلا.

وفي مؤشر على بدء مرحلة إعادة الإنعاش، أجرى فريق الاستعراض البهلواني في القوات الجوية الإيطالية "السهام ثلاثية الألوان"، عرضاً فوق روما صباح الثلاثاء، ورسمت طائراته ألوان العلم الإيطالي في السماء. وكان الفريق قد أجرى عرضاً مطلع الأسبوع، لتقديم "رسالة أمل ووحدة"، فوق مدن شمال إيطاليا، الأكثر تضرراً من الوباء.

من روما يوم 2 يونيو من روما يوم 2 يونيو

يشار إلى أنه من المقرر أن يتوجه ماتاريلا بعد ظهر الثلاثاء للمشاركة في تأبين لضحايا كوفيد-19 في لومبارديا، يعقد في كودوجنو البلدة التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى في إيطاليا منتصف شباط/فبراير.

وبدأت إيطاليا تنشيط اقتصادها من جديد وإنعاش قطاع السياحة الأساسي، مع شروعها في رفع العزل منذ مطلع أيار/مايو. وفتحت المتاجر والمقاهي والمطاعم في الهواء الطلق، كما غالبية المعالم الأثرية والمواقع السياحية، مثل كاتدرائية القديس بطرس وبومبيي والكولوسيوم وبرج بيزا، وكاتدرائية ميلانو وفلورنسا ومتاحف الفاتيكان وغيرها.

إلى ذلك تفتح الحدود الأربعاء في المرحلة الأخيرة من رفع القيود، وسيسمح للإيطاليين في التحرك من جديد بين المناطق.

ووفق آخر حصيلة رسمية، توفي 60 شخصاً جراء كوفيد-19 خلال الساعات الـ24 الأخيرة في إيطاليا، فيما سجلت 178 إصابة، الحصيلة اليومية الأدنى منذ 26 شباط/فبراير.

كلمات دالّة

#إيطاليا, #كورونا

إعلانات

الأكثر قراءة