عاجل

البث المباشر

أوغلو يصعّد بوجه أردوغان.. ويبشر بمستقبل أسود

المصدر: دبي - العربية.نت

لا يزال رئيس الوزراء التركي الأسبق، أحمد داود أوغلو، رئيس حزب المستقبل المؤسس حديثاً، يصعّد في حملته وانتقاداته ضد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

فقد انتقد داود أوغلو، الاثنين، حكومة أردوغان وسحب الحصانة النيابية عن البرلمانيين واعتقالهم.

موضوع يهمك
?
شهدت مدينة صفاقس التونسية الاثنين تظاهرة مطلبية وإضرابا لقطاع النقل في المدينة، إلا أن شعارات مناهضة لرئيس حركة النهضة...

احتجاج نقابي في تونس.. هتافات ضد الغنوشي واستعمار تركيا احتجاج نقابي في تونس.. هتافات ضد الغنوشي واستعمار تركيا المغرب العربي

وفي جزء من كلمة متلفزة نشرها، الاثنين، على حساباته بوسائل التواصل الاجتماعي، قال أوغلو إنه "في البداية ظهر حزب العدالة والتنمية على الساحة لمكافحة الظلم، لكنه الآن أصبح هو الظالم".

كما أضاف أن "حزب العدالة والتنمية أضحى يعيد هذا الظلم، فقد قضى على الحقوق وأنهى الديمقراطية في البلاد".

وتابع: "في السنوات الماضية بفضل هذا الحزب كان الطريق إلى الديمقراطية سالكاً، لكنه تحالف مع حزب "الحركة القومية" وقضى الحزبان معاً على العدالة والديمقراطية، لذلك نطالبهما دوماً بالتوقف عن هذه السياسات. إن لم يتوقفا، فالحقوق سوف تتراجع أكثر وسيكون الوضع في تركيا أسوأ بكثير مستقبلاً".

رؤية سياسية جديدة

يذكر أن داود أوغلو، المُنشق عن حزب العدالة والتنمية الحاكم، وأحد أقوى حلفاء أردوغان السابقين، كان قد أعرب عن استعداد حزبه "للتنسيق مع كافة أحزاب المعارضة التركية وعقد تحالفات متوازنة معها من أجل مستقبل البلاد وسلام تركيا"، بحسب ما أكد خلال لقاء عقد السبت مع نائبه أيهان سفر أوستون، ورئيس وأعضاء الحزب في محافظة صقاريا للحزب.

وقال إن "تركيا لا يمكنها تحمّل السياسة التي تخلق جدراناً بين الأحزاب السياسية. كما أن مستقبل البلد وسلام الأمة ليس من اختصاص حزب واحد"، مؤكداً وجود أزمة إدارة في بلاده.

إلى ذلك شدد على حاجة تركيا إلى رؤية سياسية جديدة، تعجز السلطة السياسية الحالية عن إنتاجها كما لا تستطيع إدارة الأزمات اليومية، في إشارة إلى وجوب رحيل الحكومة الحالية.

إعلانات

الأكثر قراءة