عاجل

البث المباشر

كوريا الجنوبية في وضع حرج.. هل يخترقها الوباء بالكامل؟

المصدر: سيول (كوريا الجنوبية) - أسوشييتد برس

يخشى رئيس بلدية عاصمة كوريا الجنوبية من أن تفقد الدولة السيطرة على الموجة الثانية من تفشي فيروس كورونا المستجد، قائلاً إن سيول ستعيد فرض إجراءات تباعد اجتماعي أقوى إذا لم تتراجع الإصابات إلى أقل من 30 في المتوسط خلال الثلاثة أيام المقبلة.

وصرح بارك وون-سون، الاثنين، في مؤتمر صحافي متلفز: "إذا اخترقت سيول عن طريق الفيروس، فإن الاختراق سيشمل جمهورية كوريا بأكملها".

موضوع يهمك
?
يستعد حزب "الديمقراطية والبناء" الذي يقوده علي باباجان، نائب رئيس الوزراء التركي الأسبق لإنهاء الخطوات الأخيرة التي...

بعد داوود أوغلو.. حزب باباجان يستعد لمقارعة أردوغان بعد داوود أوغلو.. حزب باباجان يستعد لمقارعة أردوغان العرب و العالم

كما أعرب عن أسفه لما وصفه برضا المواطنين وتهاونهم بشأن التباعد الاجتماعي، مشيراً إلى زيادة استخدام وسائل النقل العام التي قال إنها كانت تقترب من مستويات العام الماضي في الأسابيع الأخيرة.

800 حالة جديدة يومياً

ونقلاً عن بحث أجراه خبراء الصحة، لفت إلى أن البلاد قد تشهد ما يصل إلى 800 حالة جديدة يومياً في الشهر من الآن إذا فشلت بوقف الاتجاهات الحالية التي تساهم في انتشار العدوى.

إلى ذلك أضاف أن العدد الأساسي لتكاثر حاملي الفيروس- الذي يقيس عدد الإصابات التي يسببها الفرد - قد وصل إلى ما يقرب من 1.8 للفترة بين 30 أبريل/نيسان و 11 يونيو/حزيران، لافتاً إلى أن أي رقم فوق 1 يشير إلى تفشي الوباء.

من كوريا الجنوبية يوم 27 مايو من كوريا الجنوبية يوم 27 مايو

في إحاطة منفصلة، اعترف مدير المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، جيونغ إيون كيونغ، بأن البلاد تمر الآن بموجة ثانية من الفيروس، بعد زيادة حالات الإصابة في أواخر فبراير/شباط ومارس/آذار التي تركزت حول المدينة الجنوبية الشرقية دايغو.

يذكر أن كوريا الجنوبية سجلت ما بين 40 و 50 حالة جديدة يومياً منذ أواخر مايو/أيار، معظمها من منطقة سيول الحضرية، حيث يعيش حوالي نصف سكان البلاد البالغ عددهم 51 مليون نسمة.

وكانت كوريا الجنوبية قد سجلت نحو 500 حالة جديدة يومياً في أوائل مارس/آذار، إلا أنها تمكنت من السيطرة على تفشي المرض من خلال اختبار نشط وحملة تتبع الاتصال بين الأشخاص.

إعلانات