عاجل

البث المباشر

مباحثات أوروبية يونانية لمنع موجة هجرة جديدة من تركيا

المصدر: العربية.نت، وكالات

يجري الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، غدا الخميس، مباحثات في اليونان مع كل من رئيس الوزراء اليوناني ووزير الخارجية ووزير الدفاع حول مخاطر دفع تركيا موجة جديدة من المهاجرين والتوتر في شرق المتوسط.

ومن المقرر أن تتمحور محادثات المسؤول الأوروبي مع وزير الخارجية اليوناني حول موضوع الهجرة والوضع على الحدود اليونانية – التركية، ومستقبل الاتفاق المبرم بين بروكسل وأنقرة بشأن المهاجرين عام 2016.

موضوع يهمك
?
أظهرت وثائق لشركة النفط الوطنية الفنزويلية بي.دي.في.إس.إيه وبيانات شحن أن ناقلات تحمل إنتاج شهرين تقريباً من النفط...

لتفادي العقوبات الأميركية.. ناقلات فنزويلية عالقة بالبحر لتفادي العقوبات الأميركية.. ناقلات فنزويلية عالقة بالبحر طاقة

أما خلال زيارته لقبرص، التي من المقرر أن تكون بعد غد الجمعة فسيركز بوريل على موضوع "الانتهاكات التركية" في المنطقة الاقتصادية الخاصة بقبرص وعمليات التنقيب غير القانونية التي تجريها أنقرة، بالإضافة إلى مسألة توحيد شطري الجزيرة.

هذا وتأتي زيارة بوريل إلى اليونان وقبرص وسط جدل أوروبي بشأن دور تركيا بمنطقة المتوسط.

في هذا الإطار، يؤكد مصدر أوروبي مطلع لوكالة "آكي" الإيطالية أن تركيا باتت تشكل معضلة لا مفر من التعاطي معها، منوهاً بضيق هوامش المناورة المتوفرة لدى بروكسل، فالجار التركي هام بالنسبة لملف الهجرة كما أنه عضو في حلف شمال الأطلسي.

ويرى المصدر أن بإمكان أوروبا انتقاد تركيا بسبب استمرار عمليات التنقيب في المتوسط أو التدخل في سوريا، "أما بالنسبة لليبيا فالوضع أكثر تعقيداً فهي هناك بدعوة من حكومة معترف بها دولياً”، حسب كلامه.

ولهذا، يقول المصدر، نحن نتفادى ذكر تركيا بالاسم لدى الدعوة لانسحاب كافة القوات الأجنبية من ليبيا.

يذكر أن العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وتركيا ستُبحث خلال اجتماعات وزراء الخارجية وأيضاً القمة الأوروبية منتصف شهر تموز/يوليو القادم.

إعلانات