عاجل

البث المباشر

بلبلة حول صور مريبة لسد النهضة.. وإثيوبيا تتراجع وتنفي

بعدما انتشرت صور تظهر ارتفاعا في منسوب المياه في سد النهضة، ما أثار موجة من البلبلة والتساؤلات في الشارع المصري وعلى مواقع التواصل، لا سيما أن أديس أبابا أعلنت مرارا في أوقات سابقة رفضها التفاهم مع مصر والسودان على آلية ملئه، نفى وزير المياه الإثيوبي تقارير نقلت عنه قوله إن الحكومة بدأت في ملء سد النهضة.

وبعد أن صرح الوزير سيليشي بيكيلي لهيئة الإذاعة الإثيوبية الأربعاء بأن بناء السد وملئه "يسيران جنبًا إلى جنب"، مؤكداً صحة الصور، معلناً أن بلاده بدأت عمليات الملء الأولية لبحيرة سد النهضة.

وصرح الوزير لوكالة "أسوشيتدبرس" بأن الصور كانت تعكس الأمطار الغزيرة وتدفقها، نافياً ما نقل عن لسانه.

موضوع يهمك
?
قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن مصر تسير وفقا للتعهد الذي صدر في مكتب الاتحاد (الإفريقي) بعدم اتخاذ إجراءات...

سامح شكري: مفاوضات سد النهضة لم تأتِ بنتيجة سامح شكري: مفاوضات سد النهضة لم تأتِ بنتيجة مصر

وأضاف الوزير في تصريحات منسوبة له، أن هذه المرحلة التي وصل إليها السد تمكن من بدء عملية التخزين الأولى المقدر بـ4.9 مليار متر معب، مؤكداً الصور التي نشرتها بعض المواقع والوكالات التي تم التقاطها عبر الأقمار الصناعية حول بدء عملية التخزين بسد النهضة.

كما ذكر أن ما وصلت إليه أعمال البناء في السد تمكن كنتيجة طبيعية بدء الملء لبحيرة السد، وقال إن المفاوضات التي اختتمت بين الدول الثلاث إثيوبيا والسودان ومضر وبحضور مراقبين وخبراء أفارقة تم الاتفاق خلالها على بعض النقاط، لافتا إلى أن هناك بعض النقاط التي تحفظت إثيوبيا عليها، وقال إن بناء وتعبئة سد النهضة تسير بشكل طبيعي.

صور الأقمار الصناعية تكشف زيادة مياه خزان سد النهضة صور الأقمار الصناعية تكشف زيادة مياه خزان سد النهضة

هذا ويخشى خبراء من أن بدء ملء السد من دون اتفاق يمكن أن يدفع إلى حافة الصراع العسكري. وقال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الاثنين، في مقابلة مع قناة "دي إم سي" المصرية، إن "جميع الجهود المبذولة للتوصل إلى حل لم تأتِ بأي نتيجة".

وحذر من أن مصر قد تضطر إلى مناشدة مجلس الأمن الدولي مرة أخرى التدخل في النزاع، وهو احتمال ترفضه إثيوبيا، مفضلة الهيئات الإقليمية مثل الاتحاد الإفريقي للتوسط.

كلمات دالّة

#سد_النهضة

إعلانات