وزير الدفاع الإسرائيلي من حدود لبنان: سنرد بقوة على أي تهديد

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، الأحد، إن تل أبيب لن تتنازل عن مصالحها الأمنية، وذلك خلال تواجده بالقرب من حدود لبنان، فيما أفاد مراسل "العربية" بسقوط طائرة إسرائيلية مسيرة في جنوب لبنان.

وأعلن الوزير الإسرائيلي، أن تل أبيب لا تسعى للتصعيد، مهددا بردود قوية على أي تهديد.

ونفذت إسرائيل ضربات في سوريا أدت إلى مقتل قياديين بحزب الله والميليشيات الإيرانية، ثم قامت ليل السبت بقصف نقاط حدودية في سوريا بعد تحركات لميليشيات حزب الله.

والسبت، شدد غانتس​ على أن "​لبنان​ و​سوريا​ يتحمّلان المسؤولية المباشرة عن أي عمل من أراضيهما".

وحذر وزير الدفاع، في حديث نقلته القناة 13 العبرية، البلدين من رد فعل أو عمليات هجومية على إسرائيل، في وقت أمر بتعزيز حالة التأهب على الحدود الشمالية المواجهة لكل من سوريا ولبنان.

ولفت غانتس في تصريح على مواقع التواصل الاجتماعي، السبت، "في نهاية عملية تقييم للأوضاع مع رئيس الأركان ورئيس ​القوات المسلحة"، إلى أن تل أبيب لن تتسامح مع أي تهديد لسيادتها ومواطنيها، على حد تعبيره.