عاجل

البث المباشر

في أول رحلة تجارية.. طائرة إسرائيلية تهبط في أبوظبي

المصدر: دبي - العربية.نت

هبطت، الاثنين، أول طائرة إسرائيلية في العاصمة الإماراتية أبوظبي، ناقلة وفداً أميركياً إسرائيلياً مشتركاً، ورافعة أعلام الإمارات والولايات المتحدة وإسرائيل، في إطار الإعلان الثلاثي المشترك وخارطة الطريق نحو تدشين التعاون بين دولة الإمارات وإسرائيل.

وضم الوفد الذي أقلته الطائرة التي كتب عليها عبارة "سلام" بـ 3 لغات (العربية والإنجليزية والعبرية)، عدداً من ممثلي القطاعات المختلفة في إسرائيل، يرأسه جاريد كوشنير كبير مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بالإضافة إلى روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي الأميركي، ومائير بن شبات مستشار ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي.

في حين ترأس وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، أنور قرقاش، الوفد الإماراتي الذي استقبل الوفد الأميركي الإسرائيلي.

وتعليقا على تلك الرحلة الأولى بين البلدين، أعرب كوشنير عن أمله بأن تكون بداية "مسار تاريخي في الشرق الأوسط".

رحلة تاريخية

وأدلى كوشنير بهذا التصريح في مطار بن غوريون الدولي بالقرب من تل أبيب، قبل أن يستقل طائرة البوينغ 737 التابعة لشركة "العال" الإسرائيلية على رأس وفد إسرائيلي أميركي.

كما قال "نأمل أن تكون هذه الرحلة التاريخية، بداية مسار تاريخي في الشرق الأوسط وما وراءه"، متمنيا أن يكون مستقبل المنطقة أكثر سلاما.

وصول الوفد الأميركي والإسرائيلي إلى أبوظبي وصول الوفد الأميركي والإسرائيلي إلى أبوظبي
إحلال السلام في هذه المنطقة

إلى ذلك، أضاف "لا يجب أن يحدد الماضي شكل المستقبل"، مشيرا إلى أن "هذا الوقت يبعث على الأمل بشكل كبير، وأعتقد أن إحلال السلام والازدهار ممكن في هذه المنطقة وحول العالم".

وكان مستشار البيت الأبيض قال أمس الأحد، إن الاتفاق الأخير الذي أبرم بين إسرائيل والإمارات لإقامة علاقات دبلوماسية، يمثل إنجازا تاريخيا، مضيفا أن "الساحة ممهدة" لدول عربية أخرى كي تحذو حذو الإمارات، لكنه لم يعلن عن أي شواهد لاتفاقيات أخرى وشيكة.

يذكر أن الوفد، الذي يضم أيضا ممثلين عن عدد من قطاعات ومجالات حيوية في جوانب الاستثمار والمالية والصحة وبرنامج الفضاء المدني والطيران المدني والسياسة الخارجية والشؤون الدبلوماسية والسياحة والثقافة، سيلتقي عددا من ممثلي الجهات الحكومية في دولة الإمارات لبحث آفاق العلاقات في المجالات ذات الصلة وتعزيز العمل المشترك ومناقشة فرص التعاون الكبيرة والواعدة التي تنتظر البلدين نتيجة معاهدة السلام.

يضم الوفد عددا من ممثلي القطاعات المختلفة بدولة إسرائيل، يرأسه غاريد كوشنير كبير مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترمب يضم الوفد عددا من ممثلي القطاعات المختلفة بدولة إسرائيل، يرأسه غاريد كوشنير كبير مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترمب

وتحمل رحلة شركة العال هذه الرمز "إل واي 971"، وهو رقم الاتصال الدولي للإمارات، وخطت على الهيكل الخارجي لقمرة القيادة كلمة "سلام" بالعربية والعبرية والإنجليزية.

فيما ستحمل رحلة العودة رقم الاتصال الدولي 972 الخاص بإسرائيل.

اتفاق سلام.. وترحيب عربي ودولي

يذكر أن الإمارات أعلنت، في 13 أغسطس الجاري، عن اتفاق سلام بينها وبين إسرائيل. وأفادت في بيان مشترك نشرته "وام" في حينه بأنه تم الاتفاق بين الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، والرئيس الأميركي، دونالد ترمب، ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في اتصال هاتفي على مباشرة العلاقات الثنائية الكاملة بين إسرائيل والإمارات.

ولاقى الاتفاق المذكور ترحيبا كبيرا من قبل عدد من الدول الأوروبية والعربية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، قال إن الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل والذي يوقف ضم أراضٍ فلسطينية سيتم توقيعه في البيت الأبيض في غضون ثلاثة أسابيع من قبل كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

كلمات دالّة

#الإمارات, #إسرائيل

إعلانات