تصويت الولايات الأميركية.. ولاية نيوجرسي الزرقاء

نشر في: آخر تحديث:

إنها الولاية الحديقة، يفصلها نهر الهادسون عن مدينة نيويورك، وتبدو في أحيان كثيرة كأنها الواجهة الجنوبية للمدينة الضخمة، لكنها في الحقيقة ولاية مؤسسة في الدولة الأميركية، وكثافتها السكانية العالية تعطيها وزناً خاصاً بين كل الولايات، كما الطريق الذي يربط بين الشمال والجنوب في الساحل الشرقي.

من هذه الولاية أيضاً انطلقت أهم الاختراعات الأميركية والعالمية، ففيها عمل توماس الفا اديسون، ومن مختبره في المدينة أطلق الكهرباء ومشاريع مد الشبكات، لكنه طبقها في المدينة الجارة نيويورك.

يعيش في نيوجرسي قرابة 9 ملايين شخص، وقوتها العاملة تصل إلى 4 ملايين و500 ألف، فيما تصل نسبة البطالة في الولاية إلى 4.9%، وهي نسبة تتناسب مع البطالة في الولايات المتحدة، لكن نسبة الدخل الفردي فيها ترتفع إلى المرتبة الرابعة في الولايات المتحدة، ويبلغ منسوب الدخل 59ألفا و770 دولارا أميركيا سنوياً.

نيوجرسي تتميّز أيضاً بجامعة عريقة هي جامعة برنستون، وهي واحدة من أفضل جامعات العالم، وساحلها الطويل والقريب من مدينة نيويورك يجعلها أيضاً متنفساً للمدينة الضخمة.

هذه الدورة الانتخابية

في هذه الولاية بنى دونالد ترامب كازينو وفندقا، لكنه مثل كثير من مشاريعه واجه مشاكل وأفلس، وتريد المرشحة الديمقراطية أن يبقى هذا الفندق وصمة عار على جبين منافسها، لذلك قصدت الولاية، ووقفت أمام المبنى المفلس، وحذّرت الأميركيين من التصويت للمرشح الجمهوري الثري الذي يفلس دائماً ويربح الملايين.

في هذه الولاية نالت هيلاري كلينتون 554 ألف صوت، وخسر منافسها برني ساندرز بفارق الثلث تقريباً، وهذ يعطي كلينتون متنفساً جيّداً ضد منافسها دونالد ترامب الذي حظي بـ 350 ألف صوت و80 بالمئة من الأصوات الجمهورية، وهذا يجعل أصوات الديمقراطيين في الولاية أكثر بكثير من أصوات الجمهوريين.

تاريخ التصويت

صوّتت ولاية نيوجرسي للجمهوريين من العام 1968 إلى العام 1988، وفي دورة العام 1992 انقلبت الولاية ضد جورج هربرت بوش، وصوتت لصالح بيل كلينتون، ومنذ ذلك الحين تأخذ جانب الديمقراطيين.

مع الوقت تراجع حجم نيوجرسي الانتخابي قليلاً لكنها تحتفظ بـ 14 مندوباً يضعهم الديمقراطيون في سلّتهم ليضمنوا تقدّماً باكراً ضد الجمهوريين، وتشير آخر استطلاعات الرأي إلى تقدّم هيلاري كلينتون على ترامب بفارق جيّد يصل بحسب بعضها إلى 52%، فيما يحصل ترامب على نسبة لا تفوق 40% لكنه يراهن على قربه وأعماله في الولاية، ليقول للناخبين إنه الخيار الأفضل لهم كرئيس للولايات المتحدة.

شخصيات معروفة

ربما يكون أشهر من اتصل بولاية نيوجرسي العالم توماس ألفا اديسون، وينافسه في الشهرة اثنان، المغني الشهير فرانك سيناترا وهو ابن عائلة هاجرت من إيطاليا واختارت العيش في مكان قريب من نيويورك. أما الشهير الثاني فهو ادوين الدرين، المعروف بـ"باز الدرين"، وهو ثاني رجل ينزل إلى سطح القمر بعد نيل ارمسترونغ، ومعروف بأنه يخترع أيضاً لوكالة ناسا ومتحدث لبق، وتمّ اختراع شخصية سينمائية كرتونية هي "باز لايت يير" استلهاماً لشخصيته.

نيوجرسي الحديقة

لا سبب واضحا لهذه التسمية، وأقرتها الولاية شعاراً لها في العام 1954 بقانون يضع التسمية على لوحات السيارات أيضاً، وهي بسبب جيّد أو بدونه، تسمية جميلة.