عاجل

البث المباشر

فلكيّة لبرج ترمب: تنقلب الأمور لمصلحته أواخر 2016!

ماغي فرح نصحته بالحكمة والابتعاد عن الأفكار الفاشية وتليين المواقف وعدم التمرّد

المصدر: العربية.نت – عهد فاضل

منذ اللحظة التي أعلن فيها عن فوز المرشح الجمهوري برئاسة الولايات المتحدة الأميركية، دونالد ترمب، بدأت معركة "نَسب" بين مجموعة مختلفة من الذين زعموا توقعهم فوزه على حساب المرشحة الديمقراطية كلينتون.

إيران تخاف الرئيس الأميركي الجديد

البعض ذهب إلى أن المرشد الإيراني خامنئي، قد توقع ذلك الفوز، وذلك حسب تغريدات إعلامية لشخصيات قريبة من "حزب الله" اللبناني ونظام الرئيس السوري بشار الأسد ومن الحرس الثوري الإيراني. إلا أن أحداً من هؤلاء المدّعين لم يقل ما هو السبب الذي جعلهم يحتفظون بذلك التوقع سراً لا يذاع إلا بعد إعلان نتيجة الانتخابات وفوز ترمب بها؟! ما يؤكد الآراء التي قيلت في ذلك الشأن، من أن إيران متخوفة من انتخاب ترمب وتحديداً على مصير اتفاقها النووي مع الأميركيين والذي هدّد ترمب بإلغائه، فبدأت بالتقرب من الرئيس المنتخب عبر هذا الزعم القائل إن خامنئي كان يتوقع فوز ترمب.

جيرنوفسكي تدخّل بالانتخابات الأميركية

البعض الآخر، مثل السياسي والبرلماني الروسي جيرنوفسكي الذي سبق له وطالب بقصف تركيا بقنبلة نووية رداً على إسقاط الطائرة الحربية الروسية، قيل عنه إنه تنبأ بفوز ترمب على حساب كلينتون، إلا أنه في الواقع لم يكن يتوقع فوزه، بقدر ما كان يتدخّل بسير الانتخابات الأميركية الرئاسية من خلال استخدام لغة التهويل والتخويف ما لم يُنتَخَب ترمب رئيساً.

شومسكي تحدّث عن مؤيدي ترمب

المفكر السياسي الأميركي نعوم تشومسكي، نسب إليه أيضا توقع فوز ترمب، في الوقت الذي كان يتحدث فيه عن مؤيدي المرشح أكثر من توقعاته للمرشح ذاته، حيث ركّز المفكّر على ما سمّاه "الطبقة العاملة البيضاء" التي كانت ضحية "النيوليبرالية" بداية من عهد الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغن، بحد تعبيره.

لكن ماذا قالت "الفلكية" اللبنانية ماغي فرح، عن برج ترمب، وهو برج الجوزاء، كون الرئيس الأميركي المنتخب من مواليد 14 يونيو/ حزيران عام 1946.

ماغي فرح تتوقع لبرج ترمب.. تنقلب الأوضاع لمصلحته!

قبل أن يصدر كتابها السنوي الذي تصدره عادة عن توقعاتها لكل سنة، ظهرت ماغي فرح على شاشة قناة "العربية" بتاريخ 30 ديسمبر 2015 وتحدثت فيه عن توقعاتها لبعض الأبراج لعام 2016، ومنها برج الجوزاء الذي ينتمي إليه الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب. وقالت بالحرف الواحد: "بعد شهر أيلول/سبتمبر، يوجد وعود جديدة، مستجدات تأتي بشكل فعال وتغيِّر المنحى! ويجب أن يتجنب الارتجال!" ثم تؤكد بشكل قاطع: "تنقلب الأوضاع لمصلحته في آخر 4 أشهر!".

أما في كتابها الذي صدر عن توقعاتها للأبراج عام 2016، ووضعت له عنواناً استشرافيا يقول: "بصيص نور بعد ظلام" فتتحدث عن برج الرئيس الأميركي المنتخب ترمب في الصفحة 91 من الطبعة الخاصة التي توزع وتباع داخل جمهورية مصر العربية: "يكون للتأثيرات الفلكية هذه السنة وقع كبير عليك أيها الجوزاء، إذ قد تحسَم أمور ويحدث ما يجعلك تتذكر لفترة طويلة هذا العام 2016"!

وكيف سينسى ترمب هذا العام، وهو عام فوزه رئيساً لأقوى دولة في العالم؟!

ثم تعزّز فرح ما سبق وصرّحت به لقناة "العربية" في اللقاء الذي أشير إليه آنفاً، فتقول لمواليد برج ترمب: "أسارع للقول إنك تدخل فترة أكثر وعداً ابتداء من تاريخ أيلول/سبتمبر. قد تتأسف وتقول إن الانتظار طويل، لكنك تستطيع أن تصبر قليلا وتتريث حتى تنقلب الأمور لمصلحتك!".

إلا أن ماغي فرح تحذره بقولها: "اعلم أنه من طبيعتك الحركة وعدم التريث، إلا أنك في هذه السنة تضطر إلى تليين المواقف". وتضيف: "مطلوب منك التصرف بحكمة والتقيد بالقوانين والأصول وعدم التمرّد". ثم تنصحه "بعدم المبالغة" بأي مجال، وأن يتجنّب "القرارات الفجائية والارتجالية". وتصل إلى حد تحذيره من "أفكار فاشية أو آراء غير مناسبة" ص92.

ثم تعاود التأكيد لبرج ترامب: "ابتداء من شهر أيلول/ سبتمبر تدخل فترة من الشعبية الكبيرة وتجد ضالتك". وتتوقع له أن "يراجع بعض القرارات بعد شهر أيلول سبتمبر" ص93. خصوصاً أنها أشارت إلى سمعته فتقول: "تلعب سمعتك دورا في توجيه أعمالك في هذا الوقت" وأنه سيكون "مراقباً جداً" وصولا إلى توجيه نصيحة متجددة له: "عاشرْ من يكون عملياً وموضوعيا ويتعاطى مع الأمور بحكمة!".

إعلانات

الأكثر قراءة