فيليب بيلدن يسحب ترشيحه لمنصب وزير البحرية الأميركية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الأحد أن #فيليب_بيلدن سحب ترشيحه لمنصب وزير #البحرية_الأميركية ، ليصبح بذلك ثالث مرشح لتولي حقيبة في إدارة الرئيس دونالد #ترمب ينسحب قبل تعيينه.

وقال وزير الدفاع الأميركي #جيمس_ماتيس في بيان "إنه قرار شخصي بسبب مشاكل خاصة وصعوبات كبيرة واجهها للتخلي عن مصالحه في عالم الأعمال"، مشيرا إلى أنه سيقترح اسما جديدا في وقت قريب.

وأضاف #ماتيس "رغم شعوري بخيبة أمل، أحترم قراره وأتفهمه، وأنا أعلم أنه سيواصل دعم أمتنا بطريقة مختلفة".

وأثيرت منذ أيام تساؤلات حول قدرة #بيلدن على أداء مهمة وزير البحرية، نظرا إلى أنه رجل أعمال ومستثمر، وبسبب الأصول العائدة له في شركات قابضة بهونغ كونغ.

وفيليب بيلدن هو ثالث شخصية تنسحب بعد ترشيح ترمب لها لمناصب وزارية مهمة. وكان ترمب قد اختار في وقت سابق فنسنت فيولا لمنصب وزير الدفاع إلا أن فيولا سحب ترشيحه لمنصب وزير الدفاع بسبب ارتباطاته بعالم الأعمال، فتم تعيين جيمس ماتيس مكانه. وفي سياق آخر، كان ترمب قد رشح اندرو بوزدر لمنصب وزير العدل، إلا أن بوزدر سحب ترشيحه إثر كشف معلومات عن حياته الشخصية.