الهدف الجديد لسهام ترمب.. وكالة الأرصاد الجوية

نشر في: آخر تحديث:

كشفت صحيفة "واشنطن بوست"، أمس الجمعة، أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد #ترمب تسعى إلى إجراء خفض بنسبة 17% في ميزانية وكالة #الأرصاد_الجوية الحكومية التي تراقب #المناخ والقضايا اليومية المتعلقة بالتنبؤات الجوية.

وذكرت الصحيفة، نقلا عن مذكرة #ميزانية مؤلفة من أربع صفحات، أن التخفيضات المقترحة في ميزانية "الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي" ستؤثر على برامج الأبحاث والأقمار الصناعية وتلغي تمويلا لبعض من البرامج الأصغر.

وتُعد #الإدارة_الوطنية_للمحيطات_والغلاف_الجوي جزءا من وزارة التجارة التي سيتأثر إجمالي ميزانيتها "بتخفيض عام قدره 18% من مستويات تمويلها الحالي".

ولم تحدد الصحيفة رقما إجماليا للتخفيضات المقترحة، ولكنها قالت إن مكتب الإدارة والميزانية بالبيت الأبيض حدد ميزانية لوزارة التجارة للسنة المالية 2018 تتضمن تخفيضات حادة لقطاعات معينة بالإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي.

وقالت الصحيفة إن "قسم بيانات الأقمار الصناعية" بالإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي سيفقد 513 مليون دولار أو 22% من تمويله الحالي بموجب هذا الاقتراح، كما أن "مكتب أبحاث المحيطات والغلاف الجوي" سيفقد 126 مليون دولار أو 26%.