فلين يرفض دعوة مجلس الشيوخ حول التحقيق الروسي

نشر في: آخر تحديث:

رفض مايكل فلين، مستشار الأمن القومي السابق للبيت الأبيض، الاثنين، الاستجابة لمذكرة استدعاء من لجنة المخابرات في #مجلس_الشيوخ_الأميركي، فيما تحقق في تدخل روسي محتمل بـ #انتخابات_الرئاسة_الأميركية العام الماضي.

وذكرت وكالة أسوشيتد برس للأنباء، نقلاً عن مصادر مقربة من فلين، أنه استند على التعديل الخامس في الدستور، الذي يحمي الأفراد من إدانة أنفسهم وهو ما أكده مساعدون في مجلس الشيوخ.

وأرسل اللفتنانت جنرال المتقاعد، وهو شاهد أساسي في التحقيق الروسي، خطاباً للجنة يبلغ أعضاءها بقراره.

ولم يستجب محامي فين لطلبات بالتعليق بحسب رويترز.

وتجري لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ الأميركي أحد التحقيقات الرئيسية في #الكونغرس بمزاعم من أجهزة المخابرات الأميركية بتدخل #روسيا في الانتخابات الرئاسية.