وفد تركي في واشنطن اليوم لبحث "أزمة القس"

نشر في: آخر تحديث:

يجتمع وفد تركي مع مسؤولين كبار في وزارة الخارجية الأميركية، الأربعاء، في إطار زيارة لواشنطن هذا الأسبوع، لبحث الخلاف المتنامي بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي والذي أججه احتجاز أنقرة للقس الأميركي، أندرو برانسون.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، هيذر ناورت، الأربعاء: "نستطيع تأكيد أن وفداً تركياً سيجتمع مع مسؤولين من وزارة الخارجية اليوم... سيقود الاجتماع جون سوليفان نائب وزير الخارجية".

وسيستضيف سوليفان اجتماعاً ثنائياً مع نائب وزير الخارجية التركي، سيدات أونال، وفق ما يظهر جدول أعمال نشرته الوزارة الأربعاء.

وما زال الخلاف قائماً بين البلدين بسبب المطلب الأميركي الأساسي بالإفراج عن برانسون.

وكانت ناورت قد أكدت في إفادة صحافية، الثلاثاء، أن وزير الخارجية، مايك بومبيو، تحدث مع نظيره التركي الاثنين، لكنها قالت إن الجانبين لم يتوصلا لاتفاق بشأن الإفراج عن برانسون.

واحتجزت تركيا القس الأميركي في تشرين الأول/أكتوبر 2016، ثم خرج من السجن وتم وضعه قيد الإقامة الجبرية بمنزله أواخر تموز/يوليو.