ترمب في ذكرى 11 سبتمبر: أميركا لن تخضع أبداً للاستبداد

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة "لن تخضع أبداً للاستبداد".

جاء ذلك في كلمة ألقاها #ترمب بولاية بنسلفانيا الأميركية بمناسبة الذكرى السابعة عشرة لهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 الإرهابية في الولايات المتحدة.

وقال ترمب إن "ذكرى تلك الأحداث هي رسالة للعالم مفادها أن أميركا لن تخضع أبداً ومطلقاً للاستبداد"، حسب ما نقلت شبكة "سي. إن. إن" الأميركية.

وأضاف: "إنها رسالة تحد في وجه الإرهاب.. منذ سبتمبر/أيلول التحق نحو 5.5 مليون شاب أميركي بالقوات المسلحة الأميركية، وقُتل نحو 7000 جندي أثناء مواجهتهم تهديد الإرهاب".

وتابع: "مستقبل أميركا لا يكتبه أعداؤنا، بل أبطالنا.. أتعهد بعدم السماح بتكرار مثل هذه الأفعال الشريرة مطلقا".

ومضى قائلاً: "الأميركيون أظهروا شجاعة كبيرة وتكاتفا خلال تلك الأحداث مما ساعد على إنقاذ آلاف من المواطنين".

وكانت هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 قد استهدفت برجي مركز التجارة العالمي في منهاتن، ومقر وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، سقط فيها 2973 ضحية و24 فقوداً، إضافة لآلاف الجرحى والمصابين بأمراض جراء استنشاق دخان الحرائق والأبخرة السامة.