ترمب يغرد: أنا وحدي مسكين في البيت الأبيض

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الأميركي، #دونالد_ترمب، الثلاثاء، أن الإغلاق الجزئي للحكومة الاتحادية سيستمر إلى حين تلبية مطلبه بتوفير تمويل لبناء جدار حدودي بين الولايات المتحدة و #المكسيك.

وكتب ترمب على "تويتر" أمس الاثنين: "أنا وحدي (مسكين) في البيت الأبيض في انتظار عودة الديمقراطيين وإبرام صفقة عن الأمن المطلوب بشدة على الحدود".

وأكد ترمب، بعد حديث عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع القوات الأميركية في الخارج، على قناعته أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) يرفع أسعار الفائدة بوتيرة سريعة للغاية.

وكان من المقرر أن يغادر ترمب واشنطن يوم الجمعة ليقضي العطلة في منزله، لكنه فضّل البقاء في البيت الأبيض خلال الإغلاق الذي حدث بعدما فشل هو وكبار المشرعين في كسر جمود يحيط بتمويل بناء جدار اقترح إقامته على الحدود مع المكسيك.

وبدلا من الاستمتاع بالدفء في شمس فلوريدا، قضى ترمب الفترة السابقة للعطلة في اجتماعات مع مشرعين ومسؤولين بإدارته.

واستغل الرئيس الوقت في كتابة تغريدات على تويتر عن أناس مثل وزير الدفاع جيمس ماتيس، الذي استقال فجأة الأسبوع الماضي في أعقاب قرار ترمب سحب القوات الأميركية من سوريا، وبوب كروكر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، وعن مواضيع مثل كوريا الشمالية ومجلس الاحتياطي الاتحادي.

ويسيطر الحزب الجمهوري، الذي ينتمي إليه ترمب، على الأغلبية في مجلسي الكونغرس حتى الثالث من يناير/ كانون الثاني عندما يسيطر الديمقراطيون على مجلس النواب.