ترمب يفترض أن أوباما على علم بعرقلة وصوله للرئاسة

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، أنه من المفترض يكون الرئيس السابق، باراك أوباما، على علم بخطط لمنعه من أن يصبح رئيساً للولايات المتحدة عام 2016.

وقال ترمب للصحافي، جورج ستيفانوبولوس، السكرتير الأسبق للبيت الأبيض، في برنامج "هذا الأسبوع" على قناة "إن بي سي نيوز"، إن تقرير روبرت مولر أزال عنه مزاعم التؤاطو مع روسيا، مؤكداً: "لم تكن هناك جريمة ولم يكن تواطؤ".

غير أنه اتهم أناساً في مكتب التحقيقات الفيدرالية الأميركية بالعمل ضده.

وأشار إلى أن "عدم وجود التواطؤ يعني أنهم نظموا لهذا الشيء. وأعتقد أن ذلك سوف يتضح عاجلاً أم آجلاً".

وسأل ستيفانوبولوس ترمب: "من الواضح أنك تعتقد أن هناك مجموعة من الناس يعملون ضدك.. هل تعتقد أن الرئيس أوباما كان وراء ذلك؟".

فرد ترمب: "من الممكن أن يكون على علم بذلك.. لأنه يوجد في أعلى السلسلة.. لكن سيكون لك أن تعرف ذلك.. وليس لي أن أدلي بتصريح حول ذلك الآن.. لكنني أود أن أقول إن الرئيس أوباما يجب أن يكون ملماً بذلك".

وعما إذا كان يعتقد أن أوباما تجسس على حملته الانتخابية، ردّ ترمب: "أنا لا أعرف.. ولكن نأمل أن نكتشف ذلك".