هذا ما جمعته حملة بايدن في الربع الثاني مقارنة بترمب

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المتحدث باسم الحملة الانتخابية للمرشح الديمقراطي، جو بايدن، الأربعاء، أن نائب الرئيس السابق جمع 21.5 مليون دولار في الربع الثاني من هذا العام لمحاولة الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لعام 2020 للرئاسة. وذلك مقابل 105 ملايين دولار جمعتها حملة الرئيس دونالد ترمب عن نفس الفترة.

وجاءت "غنيمة" بايدن في غضون 66 يومًا فقط، مقارنةً بثلاثة أشهر كاملة من الربع، حيث أعلن رسميًا عن ترشيحه في 25 أبريل/نيسان، وفق موقع "سي ان بي سي" الإخباري.

وقال المتحدث باسم بايدن إن 97 بالمئة من التبرعات للحملة كانت مبالغ أقل من 200 دولار.

وأوضح جريج شولتز، مدير الحملة الانتخابية لبايدن، أنه "بعد شهرين فقط من هذا السباق، شاهدنا الأميركيين في كل ركن من أركان البلد يشاركون في هذه المعركة من أجل روح أمتنا".

وأضاف: "نحن ممتنون للدعم الشعبي الهائل الذي نشهده، وسنواصل بناء حملة تنشط وتوسع فريق بايدن، لتضعنا في موقف قوي بمواجهة الرئيس ترمب".

والثلاثاء، أعلنت حملة إعادة انتخاب الرئيس الأميركي ترمب واللجنة الوطنية للحزب الجمهوري أنها جمعت مبلغ 105 ملايين دولار في الربع الثاني من هذا العام، وهو رقم قياسي.

تبرعات مرشحي الحزب الديمقراطي

وبالنسبة لباقي مرشحي الحزب الديمقراطي فقد جمع منافس بارز آخر هو السيناتور بيرني ساندرز من ولاية فيرمونت مبلغ 18 مليون دولار في الربع الثاني.

وقام ساندرز بتحويل 6 ملايين دولار إلى حملته الرئاسية من حملته السابقة في مجلس الشيوخ ومن لجنة أخرى واحدة على الأقل، ولديه الآن بمتناول اليد 30 مليون دولار.

فيما جمع بيت بوتيجيج، عمدة ساوث بيند بولاية إنديانا، 24.8 مليون دولار ولديه الآن 22.6 مليون دولار.

كما جمع السيناتور مايكل بينيت من كولورادو، المنافس الديمقراطي الآخر الوحيد الذي أعلن عن حساباته لجمع التبرعات للربع الثاني، مبلغ 2.8 مليون دولار وحوّل 700 ألف دولار منها إلى حملته.