عاجل

البث المباشر

مولر: روسيا تدخلت في الانتخابات بشكل ممنهج.. ولا تورط لترمب

المصدر: واشنطن – فرانس برس

بدأت، الأربعاء، في الكونغرس الأميركي جلسة استماع طال انتظارها للمحقق الخاص، روبرت مولر، إثر التحقيق الذي أجراه حول التدخل في الانتخابات الأميركية عام 2016.

وقال مولر في شهادته أمام الكونغرس إن روسيا تدخلت في الانتخابات الأميركية بطريقة ممنهجة، لكنه أكد أن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب غير متورط في المسألة.

موضوع يهمك
?
كشفت صحيفة "واشنطن إكزامينر" أن مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق جيمس كومي، كان له "جاسوس" داخل البيت الأبيض، يقدم...

قصة رجل خفيّ وظفه كومي بالبيت الأبيض للتجسس على ترمب قصة رجل خفيّ وظفه كومي بالبيت الأبيض للتجسس على ترمب أميركا

وفي معرض ردّه على أسئلة رئيس اللجنة، جيري نادلر، قال: "التحقيقات لم تثبت أن حملة ترمب تآمرت مع روسيا".

في سياق آخر، أكد مولر أن "التحقيقات لم تستنتج أن ترمب مذنب بعرقلة العدالة". واعتبر مولر أنه ليس بإمكانه القول ما إذا يجب ملاحقة ترمب بتهمة عرقلة سير العدالة.

وشدد مولر على أن التحقيق الذي أجراه في التدخل الروسي بالانتخابات الأميركية عام 2016، والذي استمر شهرين أجري بـ"نزاهة واستقلالية"، مذكراً بأنّ فريقه قال في التقرير "إننا لن نقول ما إذا كان الرئيس قد ارتكب جرماً. كان هذا قرارنا وسيبقى كذلك". وتابع مولر "بصفتي محقّقاً، هناك مسوّغات تفرض أن تكون شهادتي محصورة"، وهو كان قد أبلغ اللجنة في بداية الجلسة بأنه "لن يردّ على كل الأسئلة".

ويتحدّث مولر في التقرير الذي يقع في أكثر من 400 صفحة عن الجهود التي بذلتها روسيا لمساعدة ترمب عام 2016، لكن يضيف أنه لم يتمكن من إيجاد أي دليل يثبت حصول تواطؤ بين موسكو وفريق حملة ترمب الانتخابية، على الرغم من تواصل متكرر بينهما.

ولم يخلص تقرير مولر المؤلف من 448 صفحة، والذي صدرت منه نسخة منقحة يوم 18 أبريل/نيسان، إلى نتيجة بشأن ما إذا كان ترمب قد ارتكب جريمة عرقلة العدالة من خلال سلسلة إجراءات كانت تهدف لإعاقة التحقيق.

ومن المقرر أن يدلي مولر بشهادة في وقت لاحق اليوم أمام لجنة المخابرات في مجلس النواب.

إعلانات