انتقاد لزعماء بـ"الديمقراطي" نشروا قوائم متبرعي حملة ترمب

نشر في: آخر تحديث:

انتقد زعماء الحزب الجمهوري في مجلس النواب وحملة الرئيس ترمب، النائب خواكين كاسترو (من تكساس)، شقيق المرشح الديمقراطي للرئاسة جوليان كاسترو، لتغريده بأسماء ومصالح العشرات من المتبرعين في حملة إعادة انتخاب ترمب.

قام يوم الأربعاء خواكين باستخدام حسابه على تويتر لنشر أسماء 44 شخصاً وجهة من ولاية تكساس الذين تبرعوا بمبلغ أقصى قدره 2700 دولار لترمب، حيث استدعى على وجه التحديد مالكي العديد من الشركات البارزة في سان أنطونيو، معقل الأخوين كاسترو.

وقال المشرع الديمقراطي بمجلس النواب: "إن مساهماتهم تغذي حملة من الكراهية تصف المهاجرين من أصل إسباني بأنهم غزاة".

وقد اتهم مدير الاتصالات في حملة ترمب تيم مورتو، خواكين كاسترو "بتعريض سلامة الأشخاص الذين من المفترض أن يمثلهم للخطر".

وقال مورتو: "الديمقراطيون يريدون التحدث عن التحريض على العنف؟".

وأضاف مطالباً خواكين بحذف التغريدة والاعتذار: "إن تسمية المواطنين من القطاع الخاص والمشتغلين معهم، أمر متهور وغير مسؤول.. إنه يعرض سلامتهم للخطر".

كما أبلغت حملة ترمب أيضاً عن تغريدة كاسترو على تويتر، قائلة إنها انتهكت قوانين استخدام الشركة.

عادة يتعين على المرشحين الإفصاح عن أسماء وشركات المانحين الذين يقدمون 200 دولار أو أكثر في ملفات لجنة الانتخابات الفيدرالية، والتي تتوفر عبر الإنترنت ليطلع عليها أي شخص.

مع ذلك، فإنه من غير المعتاد أن ينشر المشرع أسماء ومصالح رجال الأعمال الفردية لحملة أخرى.