عاجل

البث المباشر

تعريفات ترمب تضع الديمقراطيين في "مأزق".."لا حل بديلاً"

المصدر: العربية.نت – عماد البليك

ذكرت صحيفة "ذا هيل" الأميركية أن الديمقراطيين قد لا يسعون إلى إلغاء التعريفة التي حددها ترمب باتجاه السلع الصينية، إذا ما تولى أي من مرشحي الحزب الديمقراطي سدة الحكم في البلاد.

وذهبت الصحيفة في تحليل لها إلى أن المرشحين الديمقراطيين، يسعون إلى "تمرير الخيط في الإبرة" عند الحديث عن قضية الصراع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

ويأمل البيت الأبيض في الحد من الحرب التجارية المؤلمة اقتصاديا، بينما يتعهد في الوقت نفسه بالتشدد في التعامل مع الصين.


ساحر الأوز

وفي مناظرات يوم الخميس للحزب الديمقراطي، شن مرشحو الحزب للرئاسة هجوماً على ترمب بشأن السياسات الاقتصادية المتعلقة بالحرب التجارية، ووصفوها بالخاطئة والمضللة. وقال عمدة ساوث بند في إنديانا، بيت بوتجيج: "من الواضح أن الرئيس ليس لديه أية خطة استراتيجية".

ووصف وزير الإسكان والتنمية الحضرية السابق جوليان كاسترو مقاربة ترمب للتجارة بأنها "خرقاء" و"عشوائية".

جوليان كاسترو (أرشيفية) جوليان كاسترو (أرشيفية)

في حين قارنت السيناتور كامالا هاريس (من كاليفورنيا) السياسة التجارية للرئيس، بالرجل الذي يقف وراء الستار في "ساحر أوز"، في إشارة للفيلم الخيالي الدرامي الذي يحمل نفس الاسم. وأضافت: "عندما تسحب الستار فسوف يبدو هذا الرجل ضئيلاً جداً".



لا خطة واضحة

تكتب صحيفة "ذا هيل" من واشنطن، أنه رغم كل هذه التصريحات إلا أن أيا من هؤلاء المرشحين لم يقل "إنه سيلغي على الفور هذه التعريفات إذا ما تولى السلطة". وبدلًا من ذلك فقد تعهدوا بإجراء نقاشات تجارية مع بكين للوصول إلى حل تفاوضي، وهو الحل نفسه الذي يطرحه الرئيس ترمب للوصول إلى حل للمشكلة ويعتبره ضرورياً لإلغاء التعريفات.

وذكر أحد مرشحي الرئاسة من الحزب الديمقراطي، رجل الأعمال أندرو يانغ: "لن ألغي التعريفة الجمركية في اليوم الأول، لكن أود أن أخبر الصينيين أننا بحاجة إلى التوصل إلى اتفاق". وأضاف مبرراً ذلك "أن التعريفات في الوقت الحالي تضغط على المنتجين والمزارعين في أيوا الذين لا علاقة لهم على الإطلاق بالاختلالات التي لدينا مع الصين".

موضوع يهمك
?
قال الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، إن #الرسوم_الجمركية التي يفرضها على السلع الصينية تدفع الشركات لنقل الإنتاج لخارج...

ترمب: الرسوم الجمركية تدفع الشركات للخروج من الصين ترمب: الرسوم الجمركية تدفع الشركات للخروج من الصين اقتصاد


مفاوضات مستمرة

وزاد ترمب تدريجياً من الحواجز التجارية، خاصة مع الصين، في محاولة لتطوير النفوذ في إطار المفاوضات التجارية، للوصول إلى أفضل الفرص.

وبسبب ذلك، أبرم صفقة مع كندا والمكسيك وكوريا الجنوبية بعد ممارسة بعض الضغوط الجمركية، لكنه لم يتمكن حتى الآن من إبرام اتفاق مع شركاء تجاريين آخرين مثل الاتحاد الأوروبي والصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وقالت السيناتورة إليزابيث وارين إنها ستطلب من الشركاء التجاريين المحتملين للولايات المتحدة الوفاء بمعايير العمل والبيئة وحقوق الإنسان في الولايات المتحدة، وذلك رداً على سؤال حول التأثير الذي تتمتع به الولايات المتحدة في المحادثات التجارية، مؤكدة "الكل يريد الوصول إلى السوق الأميركية".

إعلانات

الأكثر قراءة