عاجل

البث المباشر

ارتفاع مستوى التأييد لترمب لأعلى مستوى له هذا العام

المصدر: واشنطن - بندر الدوشي

ارتفعت نسبة مؤيدي الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى 49%، وهو أعلى مستوى له هذا العام، وفقاً لمسح جديد أجرته مؤسسة Hill-HarrisX، ويمثل هذا الرقم زيادة قدرها نقطتان عن استطلاع أجري في 11 و12 أيلول/سبتمبر.

وفي الوقت نفسه، انخفضت نسبة الرافضين لأداء ترمب إلى 51%، وهو أدنى مستوى له حتى الآن خلال هذا العام، في مؤشر على انزعاج النخب الأميركية المختلفة من مساعي عزل ترمب التي يقودها الديمقراطيون، وفقا لصحيفة The Hill الأميركية.

وأُجري الاستطلاع على مستوى عموم الولايات المتحدة في يومي 28 و29 سبتمبر/أيلول، أي بعد أقل من أسبوع من فتح مجلس النواب الأميركي الذي يسيطر عليه الديمقراطيون تحقيقا رسميا في مكالمة ترمب مع نظيره الأوكراني.

موضوع يهمك
?
واجهت مرشحة الحزب الديمقراطي البارزة لعام 2020 إليزابيث وارين يوماً عصيباً في ولاية نيفادا، عندما قوبلت بمعارضين من...

أنصار ترمب يحتجون.. شاهد نيفادا تستقبل وارين بالصراخ أنصار ترمب يحتجون.. شاهد نيفادا تستقبل وارين بالصراخ أميركا

وندد ترمب بشدة عبر سلسلة تغريدات ثم خلال مؤتمر صحافي بالمساعي لعزله بسبب الاتصال الهاتفي مع الرئيس الأوكراني في يونيو/حزيران الماضي والذي طلب فيه التحقيق مع نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن ونجله هانتر، الذي كان عضوا بمجلس إدارة شركة أوكرانية.

وأكد ترمب أنه تصرف بشكل لائق ووصف بايدن وابنه بأنهما "مخادعان ماكران".

وحذر ترمب من الآثار المترتبة على احتمال عزله، قائلاً إن الديمقراطيين يحاولون فقط إيذاء البلاد. وأضاف ترمب: "يجب أن يركز الديمقراطيون الذين لا يفعلون شيئاً على بناء بلدنا وعدم تضييع وقت الجميع في الهراء".

من جهته، قال رئيس لجنة الرقابة في مجلس النواب إيليا كامينغز في مذكرة، إن لجان مجلس النواب حاولت مراراً الحصول على امتثال طوعي من مسؤولي ترمب مع التحقيق، لكن البيت الأبيض "رفض التعامل - أو حتى الرد على - اللجان". وهدد كامينغز بتقديم استدعاء رسمي لهذه الجهات للمثول أمام اللجنة خلال التحقيقات.

إعلانات