أردوغان: سأرد على رسالة ترمب "لا تكن أحمق" بالوقت المناسب

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الجمعة، إنه سيقوم بما يلزم حيال رسالة الرئيس الأميركي دونالد ترمب المسربة عندما يكون الوقت مناسبا.

وقال "سيتم القيام بما يلزم عندما يحين الوقت المناسب"، مؤكداً أنه أبلغ ترمب خلال مكالمة هاتفية عن شن عملية سوريا قبل يوم من بدايتها.

وفي وقت سابق، نشر البيت الأبيض رسالة أرسلها الرئيس الأميركي دونالد ترمب، لنظيره التركي رجب طيب أردوغان، في التاسع من أكتوبر الحالي، بهدف ردعه عن قرار شن العمليات العسكرية في الشمال السوري ضد الأكراد، حيث طالبه خلالها بألا يكون متصلبا أو أحمق، محذرا إياه بأنه سوف يدمر اقتصاد بلاده.

وجاء في نص الرسالة التي نشرها البيت الأبيض، والتي خلت من اللهجة الدبلوماسية ما يلي: عزيزي حضرة الرئيس: دعونا نعمل على صفقة جيدة! أنت لا تريد أن تكون مسؤولاً عن ذبح الآلاف من الناس، وأنا لا أريد أن أكون مسؤولاً عن تدمير الاقتصاد التركي وسأفعل....

وتابعت الرسالة "سوف ينظر إليك التاريخ بشكل إيجابي إذا قمت بذلك بالطريقة الصحيحة والإنسانية. سوف ينظر إليك كشيطان إذا لم تحدث الأشياء الجيدة. لا تكن رجلا صلبا، لا تكن أحمق!".