عاجل

البث المباشر

بومبيو: سنحاسب أفراد النظام الإيراني على قمعهم العنيف لشعبهم

المصدر: دبي – العربية.نت

أكد وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أن الولايات المتحدة ستحاسب مسؤولي النظام الإيراني الذين يقمعون بعنف الشعب الإيراني.

وكتب بومبيو على حسابه في "تويتر" تعليقاً على فرض عقوبات أميركية على وزير الاتصالات الإيراني: "سنحاسب أفراد النظام الإيراني على قمعهم العنيف لشعبهم".

بدورها، أكدت وزارة الخارجية الأميركية في بيان أن "الولايات المتحدة تقف إلى جانب الشعب الإيراني في كفاحه ضد نظام قمعي يكمم الأفواه بينما يعتقل ويقتل المحتجين"، معتبرةً أنه "يجب ألا تساعد أي دولة أو شركة النظام الإيراني في فرض الرقابة أو انتهاكات حقوق الإنسان".

وأضافت أن "الولايات المتحدة ستدعم دوماً حرية الوصول إلى المعلومات وحرية التعبير والتجمع السلمي ومحاسبة من يقيدون هذه الحريات".

وفرضت الولايات المتحدة، اليوم الجمعة، عقوبات على وزير الاتصالات الإيراني، محمد جواد آذري جهرمي، "لدوره في فرض قيود واسعة على شبكة الإنترنت في إيران"، التي تشهد موجة احتجاجات كبيرة.

وأكد وزير الخزانة الأميركية، ستيفن منوتشين، في بيان أن "المسؤولين الإيرانيين يدركون أن وجود شبكة إنترنت حرة ومفتوحة في البلاد يكشف عدم شرعيتهم، لذلك يسعون إلى فرض قيود عليها، من أجل خنق التظاهرات المناهضة للنظام".

موضوع يهمك
?
في وسط تلك التظاهرات العارمة التي تجتاح المدن الإيرانية منذ عدة أيام، ووسط القمع الوحشي من جانب السلطات الإيرانية، لا...

خامنئي تحت سهام رسامي الكاريكاتير الإيرانيين خامنئي تحت سهام رسامي الكاريكاتير الإيرانيين إيران

وأوضح أن هذا الوزير خضع لعقوبات بسبب مسؤوليته في فرض قيود على إمكانية "الوصول للإنترنت، بينها قيود على العديد من تطبيقات المراسلة الشعبية التي تساعد في أن يبقى الإيرانيون على تواصل بين بعضهم البعض ومع العالم الخارجي".

وقبل أسبوع، اندلعت الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد التي تشهد أزمة اقتصادية بعد الإعلان عن رفع كبير في سعر البنزين.

وأكدت السلطات حتى الآن مقتل 5 أشخاص، لكن الأمم المتحدة تخشى من أن "العشرات" قتلوا خلال قمع الاحتجاجات. وبقيت شبكة الإنترنت مقطوعة الجمعة،.

وبموجب العقوبات الجديدة، تجمد كافة الأصول المالية الخاصة بالوزير وفوائد العقارات التي يملكها في الولايات المتحدة إذا وجدت. ويمنع هذا القرار أيضاً رعايا الولايات المتحدة أو شركاتها من التعامل مع الوزير.

ويأتي هذا الإعلان غداة اتهام الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، طهران بأنها تقطع الإنترنت لتحجب عن الإيرانيين والعالم "المأساة" التي تدور في البلاد.

بدوره، تعهد وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، بـ "الكشف عن مرتكبي الانتهاكات ومعاقبتهم". وحض الإيرانيين على إرسال "مقاطع فيديو وصور ومعلومات توثق قمع النظام".

والعلاقات بين الولايات المتحدة وإيران متوترة منذ أن انسحب دونالد ترمب من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الإيراني في عام 2018.

إعلانات