عاجل

البث المباشر

أميركا: الشعب الإيراني لن ينسى دعم أوروبا لنظام طهران

المصدر: بندر الدوشي- واشنطن

وجهت السفيرة الأميركية السابقة في مجلس الأمن نيكي هيلي، انتقادات حادة إلى الدول الأوروبية التي تدعم الآلية التجارية للالتفاف على العقوبات الأميركية والتجارة مع النظام الإيراني. وقالت عبر حسابها تويتر: "لقد حان الوقت كي يستمع الأوروبيون إلى شعب إيران وليس إلى تهديدات النظام، لن ينسى الإيرانيون قريبا العنف والعذاب الذي ألحقه بهم نظامهم، ولن ينسوا تلك القوى الأجنبية التي عرضت على هذا النظام شريان حياة اقتصادي".

في التفاصيل، اقتبست السفيرة الأميركية تغريدتها من مقال للكاتب إيلي لك تحت عنوان: "لماذا تنقذ أوروبا نظام إيران الآن"، اعتبر المقال أن إعلان الدعم الأوروبي لإيران في هذا التوقيت أمر مريب، خصوصا أن النظام يقتل شعبه بشكل بشع.

موضوع يهمك
?
وقع حريق، مساء الثلاثاء، في القنصلية الإيرانية في مدينة النجف بالعراق، وهو الحادث الثالث الذي يطال المبنى في غضون...

حرق القنصلية الإيرانية في النجف للمرة الثالثة حرق القنصلية الإيرانية في النجف للمرة الثالثة العراق

وأضاف أن الإيرانيين يحتجون على نظامهم منذ الشهر الماضي. لكن في الأيام القليلة الماضية فقط بدأ العالم في معرفة النطاق الكامل للقمع الذي يواجهونه. وأضاف هناك مقاطع فيديو تم نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي وتم تجميعها بواسطة مواقع الأخبار والتي تُظهر قيام قوات الأمن بإطلاق النار على المتظاهرين.

من احتجاجات إيران من احتجاجات إيران
أكثر من 200 قتيل!

كما لفت إلى أن هناك تصريحات من شخصيات معارضة إيرانية بارزة، مثل مير حسين موسوي، وهو أحد قادة انتفاضة 2009 الذي قبع رهن الإقامة الجبرية منذ عام 2011، وأيضا هناك تقرير من منظمة العفو الدولية يقول إن 208 أشخاص على الأقل قتلوا.

لذلك من المحير أن حلفاء أميركا الأوروبيين اختاروا نهاية الأسبوع الماضي للإعلان عن انضمام 6 دول أخرى إلى نظام المقايضة، المعروف باسم Instex، المصمم للتهرب من العقوبات الأميركية على النفط الإيراني، حيث أعلنت بلجيكا والدنمارك وفنلندا وهولندا والنرويج والسويد يوم السبت أنها ستنضم إلى فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة.

وتساءل: "هل تعتقد أن أوروبا لا ترى ما يحدث في إيران؟ إن دفع آلية Instex في هذه اللحظة يكشف عن نقص ملحوظ في الاهتمام الأوروبي بحقوق الإنسان".

حرق القنصلية الإيرانية في النجف (فرانس برس) حرق القنصلية الإيرانية في النجف (فرانس برس)
سيناتور جمهوري ينتقد

يذكر أن السيناتور الأميركي عن الحزب الجمهوري، ماركو روبيو، كان هاجم في تغريدة له السفير النرويجي في إيران، لارس نوردروم، الذي أشاد بانضمام مزيد من الدول الأوروبية إلى المنظومة الأوروبية "إنستكس" INSTEX لتسهيل التجارة مع إيران، والالتفاف على العقوبات الأميركية من أجل إنقاذ الاتفاق النووي.

وقال روبيو: "يستمر النظام الإيراني ليس فقط في انتهاك الاتفاق النووي المعيب، ولكن أيضاً في قمع وقتل المتظاهرين في إيران. يتعين على بلجيكا والدنمارك وفنلندا وهولندا والنرويج والسويد الوقوف مع الإيرانيين، بدلاً من المناورة للقيام بأعمال تجارية مع هذا النظام الإرهابي".

إعلانات