عاجل

البث المباشر

أميركا.. أطلق النار وانتحر في قاعدة بيرل هاربر العسكرية

المصدر: دبي - العربية.نت

أطلق عنصر في البحرية الأميركية الرصاص في الورشة البحرية التابعة لقاعدة بيرل هاربر في هاواي، الأربعاء، وقتل شخصين وأصاب ثالثا بجروح، قبل أن يقدم على الانتحار، بحسب ما أعلن مسؤول لوكالة "فرانس برس".

وقال المسؤول إن القتيلين والجريح موظفون مدنيون بوزارة الدفاع الأميركية. وأضاف أن الجريح نقل للمستشفى ووضعه "مستقر".

الدافع "مجهول"

وقال قائد منطقة البحرية في هاواي، الأدميرال روبرت تشادويك، إنه لا يعرف الدافع وراء إطلاق النار وليس معروفًا أيضًا ما إذا كانت هناك علاقة بين البحار والمدنيين الثلاثة الذكور.

وأضاف تشادويك "ليس لدينا أي مؤشر حتى الآن عما إذا كانوا مستهدفين أو إذا كان إطلاق نار عشوائي".

هذا وتم تكليف البحار بأعمال صيانة في غواصة الهجوم السريع" يو إس إس كولومبيا"، والتي تقع في قاعدة بيرل هاربور-هيكم المشتركة.

نوع السلاح

ولم يعرف على الفور نوع السلاح المستخدم أو عدد الأعيرة التي تم إطلاقها. وقال تشادويك إن هذا جزء من التحقيق. ولا يُسمح بحمل أسلحة شخصية في القاعدة. ولن يتم الكشف عن أسماء الضحايا حتى يتم إخطار ذويهم.

هذا وأعلنت القاعدة في منشور على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن "قوات الأمن بالقاعدة تعاملت مع واقعة إطلاق النار على القاعدة". وأضافت: "وقع الحادث في حوالي الساعة 2:30 ظهرا تقريبا. وبسبب الوضع الأمني الراهن فإنه قد تم إغلاق بوابات الدخول إلى القاعدة".

كما جاء في المنشور أن المسؤولين سيدلون بمعلومات إضافية عندما يتوفر لهم المزيد من التفاصيل.

من جهتها، أكدت متحدثة باسم القاعدة، وقوع إطلاق النار لكنها أحجمت عن إعطاء أي تفاصيل.

مسلح بزي عسكري

إلى ذلك، قال أحد الشهود لوسيلة إعلام محلية، إنه كان جالساً خلف حاسوبه عندما سمع طلقات نارية وهرع إلى النافذة، حيث رأى ثلاثة ضحايا على الأرض. وأضاف الشاهد الذي لم يرغب في كشف هويته، أنه رأى المسلح الذي كان يرتدي زيا عسكريا يُطلق النار على رأسه.

يأتي إطلاق النار هذا قبل ثلاثة أيام من إحياء ذكرى الهجوم على بيرل هاربور. ففي 7 كانون الأول/ديسمبر 1941، هاجمت اليابان القاعدة العسكرية على نحو مفاجئ، الأمر الذي دفع الولايات المتحدة إلى دخول الحرب العالمية الثانية.

وتشهد الولايات المتحدة بانتظام عمليات إطلاق نار في بلد ينص دستوره على "حق الشعب" في حيازة أسلحة نارية وحيث خلفت عمليات إطلاق النار نحو 40 ألف قتيل (ضمنهم حالات انتحار) منذ 2017.

يذكر أن قاعدة بيرل هاربور - هيكام المشتركة تتألف من قاعدة للقوات الجوية الأميركية ومنشأة بحرية وتقع على بعد 13 كيلومترا من هونولولو.

كلمات دالّة

#بيرل_هاربر

إعلانات