عاجل

البث المباشر

ترحيل طالب إيراني من أميركا بسبب مخالفات.. والعدد يرتفع لـ10

المصدر: بندر الدوشي - واشنطن

كشف المحامي برادلي مايز لشبكة سي إن إن يوم الاثنين أن طالب دكتوراه إيراني كان يخطط لمواصلة دراسته في جامعة ولاية ميشيغان تم احتجازه من قبل الجمارك وحماية الحدود في مطار ديترويت وسوف يتم ترحيله إلى إيران.

وقال مايز محامي الطالب علي رضا يزداني (27 عاما)، إنه غادر في رحلة من ديترويت، الاثنين، بعد يوم من اعتقاله واستجوابه من قبل السلطات.

موضوع يهمك
?
ارتفعت حصيلة الضحايا الذين حصدهم فيروس كورونا المستجدّ إلى 106 وفيات في الصين، حيث واصل الوباء تفشّيه مع تسجيل حوالي...

كورونا يتفشى بالصين.. ارتفاع الوفيات وتعليق الدراسة والسلطات: لا تسافروا كورونا يتفشى بالصين.. ارتفاع الوفيات وتعليق الدراسة والسلطات: لا تسافروا صحة

وتأتي عملية ترحيل يزداني بعد أسبوع من اعتقال إيراني آخر وصل بتأشيرة طالب وحُرم من دخول الولايات المتحدة في مطار لوغان الدولي في بوسطن.

إعادة 10 طلاب إيرانيين

وقال اتحاد الحريات المدنية الأميركي في ماساتشوستس الأسبوع الماضي إن 10 طلاب على الأقل قد أُعيدوا إلى إيران لدى وصولهم إلى المطارات الأميركية منذ أغسطس/آب، حيث نقل سبعة منهم إلى مطار بوسطن وتم ترحيلهم.

وقال المحامي إن يزداني توجه إلى ديترويت يوم الأحد لمواصلة دراسته في برنامج الدكتوراه في العلوم الزراعية في ولاية ميشيغان. وأضاف مايز إنه تم قبوله في البرنامج في أيلول/سبتمبر ، وأصدرت له الحكومة الأميركية تأشيرة طالب في وقت سابق من هذا الشهر.

وفي بيان، أوضحت الجمارك وحماية الحدود الأميركية أن يزداني اعتبر غير مقبول بعد التقدم بطلب لدخول الولايات المتحدة يوم الأحد، لكن البيان لم يحدد السبب. وأضاف البيان: "أنه في 26 يناير، تقدم علي رضا يزداني بطلب للدخول إلى الولايات المتحدة، واعتبر لاحقًا غير مقبول في الوقت الذي تم سحب طلبه للقبول في الولايات المتحدة ولم يتم القبض على المسافر، بل احتُجز حتى يتم ترتيب رحلة العودة إلى مكان المغادرة".

طالب إيراني مرحل طالب إيراني مرحل
التأشيرة لا تضمن دخول البلاد

وأخبر يزداني محاميه أنه "استسلم" بعد أن واجه أكثر من ست ساعات من الاستجواب. وقالت متحدثة باسم ولاية ميشيغان مساء الاثنين إن الجامعة كانت تعمل على مدار الـ 24 ساعة الماضية مع الوكالات الفيدرالية وأعضاء وفد الكونغرس في ميشيغان ومحامي الطالب "للمساعدة في هذا الموقف الصعب".

وفي الأسبوع الماضي، أثارت قضية الطالب محمد شهاب حسين، طالب في جامعة نورث إيسترن في بوسطن، اهتمام دعاة حقوق المهاجرين بعد إبعاده من الولايات المتحدة على الرغم من أمر قاض اتحادي بمنع ترحيله.

وقال مكتب الجمارك وحماية الحدود إن حوالي 790 مسافرا يُمنعون من دخول الولايات المتحدة كل يوم من بين أكثر من مليون مسافر تم التعامل معهم في منافذ الدخول. وقالت الوكالة إن إصدار التأشيرة لا يضمن الدخول إلى الولايات المتحدة.

وتابع: "يجب على المتقدمين إثبات قبولهم في الولايات المتحدة من خلال التغلب على جميع أسباب عدم القبول بما في ذلك الأسباب المتعلقة بالصحة والإجرام والأسباب الأمنية والتكاليف العامة وإصدار شهادات العمل والوافدين غير الشرعيين وانتهاكات الهجرة ومتطلبات الوثائق والأسباب المتنوعة الأخرى التي تمنع دخول الوافدين".

إعلانات