عاجل

البث المباشر

ترمب يبحث مع أردوغان الحاجة لوقف التدخل الأجنبي بليبيا

المصدر: دبي - العربية.نت

قال متحدث باسم البيت الأبيض على تويتر إن الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، بحث التطورات في سوريا وليبيا خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، أمس الاثنين. كما بحثا الحاجة إلى وقف التدخل الأجنبي في ليبيا.

وأضاف المتحدث، جاد دير: "بحث الزعيمان الحاجة لإنهاء التدخل الأجنبي واستمرار وقف إطلاق النار في ليبيا. واتفق الزعيمان على أن العنف الدائر في إدلب بسوريا ينبغي أن يتوقف".

وكثّفت الجزائر، التي تتقاسم مع ليبيا نحو ألف كلم من الحدود، في الآونة الأخيرة، المشاورات في محاولة للمساهمة في حل سياسي لهذا النزاع الذي يهدد استقرار المنطقة، وآخرها كانت زيارة وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان للجزائر حيث كانت ليبيا هي المحور الأساسي للزيارة.

وفي نفس السياق استضافت الجزائر، الخميس، اجتماعاً للدول المجاورة لليبيا مباشرة بعد المؤتمر الدولي في برلين.

وتعهدت الدول التي شاركت في المؤتمر بدعم وقف إطلاق النار الساري منذ 12 يناير واحترام "حظر تسليم الأسلحة" لطرفي النزاع في ليبيا.

كما كان الملف الليبي في صلب زيارة الرئيس أردوغان، الأحد، إلى الجزائر، حيث أعلن أنه "لا حل عسكريا في ليبيا" رغم أن أنقرة وافقت على إرسال قوة عسكرية إلى ليبيا.

مشروع قرار أممي

وكان مراسل قناتي "العربية" و"الحدث" ذكر، الاثنين، أن بريطانيا تعمل حالياً على مشروع قرار في مجلس الأمن حول ليبيا.

موضوع يهمك
?
تكَّشفت مؤخراً واقعة جديدة من وقائع العنصرية ضد العرب في تركيا، كان بطلها هذه المرة شاب مصري يقيم في مدينة...

شاب مصري يتعرض للضرب في تركيا.. بسبب لغته العربية شاب مصري يتعرض للضرب في تركيا.. بسبب لغته العربية مصر

وقد شرعت بريطانيا في اتصالات أولية مع الدول الأعضاء في مجلس الأمن لإبداء الرأي بشأن مقترحات، يمكن تضمينها مشروع قرار محتملاً حول ليبيا.

واقترحت بريطانيا اعتماد قرار غير مطوّل، يركّز على الجوانب الإجرائية والعملية لمخرجات مؤتمر برلين، والتي تحتاج إشرافاً من مجلس الأمن.

كما أكدت المملكة المتحدة وفرنسا والولايات المتحدة وألمانيا على ضرورة التعجيل باعتماد القرار للمحافظة على الزخم الذي تولد عن "مؤتمر برلين".

ألمانيا تدعو لمعاقبة منتهكي حظر الأسلحة

في سياق متصل، دعا وزير الخارجية الألماني، الاثنين، لفرض عقوبات على الدول التي انتهكت الحظر على صادرات الأسلحة إلى ليبيا.

وأخبر هايكو ماس الصحافيين أنه "لا شك لديه" في أن هناك حاجة للكثير من العمل لتطبيق القرارات التي اتخذت في الاجتماعات رفيعة المستوى التي عقدت مؤخراً بشأن ليبيا.

كما كان المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، أكد في مؤتمر صحافي، الأحد، أن تركيا تنقل الإرهابيين من سوريا إلى ليبيا بوتيرة عالية.

كما أوضح المسماري أن العمليات العسكرية التي شنها الجيش الوطني الليبي اليوم في منطقة "الهيشة" (والتي تُعرف أيضاً ببلدة أبوقرين) كانت استباقية ومحدودة بعد تأكد الجيش من نية مقاتلين أرسلتهم تركيا لشن عملية على الجيش الليبي شرق طرابلس.

إعلانات