عاجل

البث المباشر

أميركا تقترب من اتفاق مع طالبان.. هدنة تليها مفاوضات

المصدر: دبي – العربية.نت

قال مسؤول أميركي بارز، اليوم الجمعة، إن الولايات المتحدة وحركة طالبان توصلتا إلى اتفاق على وقف إطلاق النار يسري "قريباً جداً، وقد يفضي إلى انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان".

وأوضح المسؤول لوكالة "أسوشيتد برس" أن الاتفاق على "خفض العنف" لمدة سبعة أيام ستتبعه بداية محادثات سلام تتضمن جميع الأطراف الأفغانية في غضون 10 أيام، على أن تكون "محددة للغاية" وتغطي البلاد ككل، بما فيها القوات الأفغانية.

خفض العنف.. تليه مفاوضات

بدورها، نقلت وكالة "رويترز" عن "مسؤول كبير بالإدارة الأميركية" تأكيده اليوم أن الولايات المتحدة توصلت إلى اتفاق لخفض أعمال العنف مع حركة طالبان، مما قد يؤدي إلى انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان.

وقال المسؤول لصحافيين، على هامش مؤتمر أمني في ميونيخ، إن الاتفاق الذي تم التوصل له يقضي بـ"خفض العنف لمدة سبعة أيام"، إلا أن تطبيقه لم يبدأ بعد.

موضوع يهمك
?
قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الجمعة، إن اعتراض أسلحة من إيران في طريقها للحوثيين دليل على أنها أكبر دولة...

بومبيو: إيران تتحدى مجلس الأمن بتهريبها أسلحة للحوثيين بومبيو: إيران تتحدى مجلس الأمن بتهريبها أسلحة للحوثيين اليمن

وتأتي التطورات في حين التقى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو ووزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، الجمعة، الرئيس الأفغاني أشرف غني على هامش مؤتمر ميونخ للأمن.

وكانت الهدنة متوقعة على نطاق واسع. وكان الرئيس دونالد ترمب وافق من حيث المبدأ على الاتفاق، الذي ربما قد يؤدي إلى بدء انسحاب قوات أميركية من أفغانستان، وفق مسؤولين أميركيين.

التفاصيل النهائية للاتفاق وضعها مؤخراً مبعوث الولايات المتحدة الخاص إلى أفغانستان، زلماي خليل زاد وممثلو طالبان خلال محادثات في الدوحة.

وزار خليل زاد ميونيخ وحضر اجتماع بومبيو واسبر. كما حضر هذا الاجتماع الجنرال سكوت ميلر، قائد القوة الدولية في أفغانستان التي تقودها الولايات المتحدة.

وقال أشخاص مطلعون على الخطة إنها تدعو إلى التوصل لهدنة لمدة أسبوع يعقبها خلال 10 أيام بدء مفاوضات بين الأطراف الأفغانية لوضع خريطة طريق للمستقبل السياسي للبلاد.

وكان ترمب قد قال أمس إن هناك "فرصة جيدة" للتوصل إلى اتفاق مع طالبان على خفض القوات الأميركية في أفغانستان.

مقتل 8 مدنيين في ضربة جوية

في سياق آخر، قال سكان إن ثمانية أشخاص على الأقل، يُعتقد أنهم جميعا مدنيون، لاقوا حتفهم في غارة جوية بأفغانستان اليوم.

واستهدفت الغارة الجوية سيارة تقل مدنيين في إقليم ننكرهار في الشرق، حسب السكان الذين أضافوا أن بين القتلى الثمانية طفلاً. ولمقاتلي طالبان وجود قوي في هذه المنطقة.

وقد أكد متحدث باسم حاكم إقليم ننكرهار وقوع الحادث لكنه لم يكشف هوية الضحايا. من جهته، قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد، إن 11 مدنياً قتلوا في الحادث.

إعلانات