عاجل

البث المباشر

أميركا تجدد ضغطها على الصين للانضمام إلى محادثات نووية

المصدر: دبي - العربية.نت

جددت الولايات المتحدة يوم الجمعة الضغط على الصين للانضمام إلى محادثات للحد من الأسلحة النووية مع واشنطن وموسكو في مسعى للتغلب على معارضة بكين منذ فترة طويلة للدخول في مثل هذا الحوار.

وقال مسؤول كبير في إدارة الرئيس دونالد ترمب "تقول الصين منذ فترة طويلة إنها لن تدخل في سباق تسلح ولا تسعى إلى معادلة الولايات المتحدة وروسيا من حيث الأرقام. لقد حان الوقت للصين ... لأن تثبت أنها طرف دولي يتحلى بالمسؤولية".

تثير قلق الحلفاء

وتتضاءل الترسانة النووية الصينية أمام نظيرتيها الأميركية والروسية. لكن تعزيز بكين وضعها العسكري في منطقة آسيا والمحيط الهادي أثار قلق حلفاء الولايات المتحدة وصناع السياسة الأميركيين.

ويسعى ترمب لإقناع الصين بالانضمام إلى الولايات المتحدة وروسيا في محادثات بشأن اتفاق جديد للحد من الأسلحة يحل محل معاهدة (ستارت الجديدة) المبرمة بين واشنطن وموسكو والتي ينتهي أجلها في فبراير/ شباط القادم.

لكن الصين ترفض ذلك وتقول إن قوتها النووية الأصغر دفاعية ولا تشكل تهديدا، وتشير التقديرات إلى أن الصين تملك حوالي 300 سلاح نووي.

وتلزم المعاهدة الولايات المتحدة وروسيا بعدم نشر أكثر من 1550 رأسا حربيا نوويا وهو أدنى مستوى منذ عقود، كما تفرض قيودا على الصواريخ التي تطلق من البر أو الغواصات وكذلك القاذفات التي تحمل تلك الرؤوس النووية.

كلمات دالّة

#نووي, #الصين, #أميركا

إعلانات