عاجل

البث المباشر

خبراء: كورونا قد يودي بحياة 200 ألف أميركي

المصدر: دبي – العربية.نت

مع استمرار ارتفاع عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة، يحذر مسؤولون من أن المرض قد يودي بحياة ما بين 100 إلى 200 ألف أميركي، حتى إذا استمر السكان في البقاء بمنازلهم، والحد من اتصالهم بالآخرين.

وأعلن الخبراء عن هذه التوقعات المتشائمة خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده الرئيس دونالد ترمب، أمس الثلاثاء.

لكن الخبراء أعربوا عن أملهم بألا يرتفع الرقم إلى هذا الحد "إذا قام الجميع بدوره لمنع الفيروس من الانتشار".

من جهته، قال ترمب: "أريد أن يكون كل أميركي مستعداً لأيام صعبة تنتظرنا. مددنا أيضاً المبادئ التوجيهية للتباعد الاجتماعي حتى 30 إبريل/نيسان". وأضاف: "سنمر بأسبوعين عصيبين للغاية".

وسجلت الولايات المتحدة، أمس، قفزة كبيرة بعدد الإصابات، حيث تم تسجيل 26 ألف حالة جديدة، ليصل المجموع إلى أكثر من 189 ألف مصاب.

وقفز عدد الوفيات كذلك إلى أكثر من 4000، بينهم أكثر من 1000 في مدينة نيويورك.

مستشفيات ميدانية

وفي ظل هذا التضاعف بالإصابات، تسارع الحكومة الأميركية الخطى لبناء مئات المستشفيات المؤقتة بالقرب من المدن الكبرى بعد أن تعرضت منظومة الرعاية الصحية لضغوط تفوق طاقتها بسبب وباء فيروس كورونا.

موضوع يهمك
?
قررت سلطات مدينة لوس أنجلوس التي لا تملك مساكن بخسة الثمن، أن تعزل المشردين المصابين بفيروس كورونا المستجد في منازل...

أميركا.. منازل نقالة مطلة على البحر للمشردين المصابين بكورونا أميركا.. منازل نقالة مطلة على البحر للمشردين المصابين بكورونا فيروس كورونا

وقال اللفتنانت جنرال تود سيمونايت، قائد سلاح المهندسين بالجيش الأميركي، أمس الثلاثاء إن السلاح يبحث عن فنادق ومهاجع ومراكز مؤتمرات ومساحات مفتوحة كبيرة لبناء ما يصل إلى 341 مستشفى مؤقتاً. وكان سلاح المهندسين قد حول مركز مؤتمرات في نيويورك إلى مستشفى يتسع لـ1000 سرير في غضون أسبوع.

من جهته، ناشد رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو، إدارة ترمب تقديم مساعدات فورية لأكبر مدينة في البلاد.

وقال دي بلاسيو من "مركز بيلي جين كينغ الوطني للتنس" في كوينز، حيث يتم على عجل تشييد مستشفى ميداني: "هذه هي النقطة التي يجب أن نكون مستعدين فيها للأسبوع القادم الذي نتوقع أن يشهد زيادة هائلة في عدد الحالات. طلبت الأسبوع الماضي بكل وضوح نشر طواقم طبية عسكرية هنا".

وأضاف دي بلاسيو أنه طلب من البيت الأبيض ألف ممرض و300 جهاز تنفس صناعي و150 طبيباً بحلول الأحد المقبل.

مساعدات طبية من روسيا

في سياق آخر، أعلنت روسيا الأربعاء، أنها أرسلت طائرة محملة بمساعدات إنسانية إلى الولايات المتحدة في مواجهة انتشار وباء فيروس كورونا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان، إن طائرة من طراز "انطونوف 124" تابعة للقوات الجوية الروسية "تنقل أقنعة طبية وتجهيزات طبية أقلعت متوجهة إلى الولايات المتحدة".

من جهته، صرح الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن هذه المسألة كانت موضع نقاش في الاتصال الهاتفي الذي جرى بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترمب.

وقال بيسكوف لوكالات الأنباء الروسية مساء الثلاثاء "اليوم عندما يطال الوضع كل العالم بلا استثناء ويصبح شاملاً، لا بديل عن العمل بروح الشراكة والمساعدة المتبادلة".

إعلانات

الأكثر قراءة