عاجل

البث المباشر

غراهام للديمقراطيين: الصين هي المشكلة وليس ترمب.. لا تتسامحوا

المصدر: واشنطن - بندر الدوشي

توقعت مقدمة برنامج "Sunday Morning Futures" لقناة "فوكس نيوز" Fox News، ماريا بارتيرومو، بأن الانتخابات الرئاسية لعام 2020 سوف تتمحور حول الصين، لا سيما وأن فيروس كورونا مازال يؤثر سلبًا على الولايات المتحدة، وهو الضرر الذي يُعتقد أنه يرجع جزئيًا إلى السلوك الصيني غير المسؤول، وهو موضوع يتوقع الخبراء أن يكون محل نقاش لسنوات طويلة نظرًا للضرر الكبير التي تسببت به الصين للعالم.

ومع ذلك يقول السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام إن الديمقراطيين لا يقضون الكثير من الوقت حول هذه القضية. وتابع: "أعتقد أن هذه الانتخابات ستتمحور حول الصين.. يفهم معظم الناس ما حدث هنا وقد غير الرئيس (دونالد) ترمب اللهجة بشأن الصين".

لم يتقدم أي ديمقراطي بفكرة لمحاسبة الصين.. الصين هي المشكلة، وليس ترمب

السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام

وتابع "أنظر إلى هذا - لقد حول الديمقراطيون قضية التحقيق من الصين إلى ترمب، لقد اتخذ الرئيس ترمب قرارات جيدة للغاية، وردود صعبة ومتسقة حول الوباء. وبدلا من ذلك "لم يتقدم أي ديمقراطي بأي فكرة لمحاسبة الصين على قتل أكثر من 60 ألف أميركي عن طريق حجب المعلومات حول الفيروس وإخراج 30 مليون أميركي من العمل لأن هذا ما كان علينا فعله لإنقاذ مليون شخص على الأرجح".

وأضاف: "لم يتقدم أي ديمقراطي بفكرة لمحاسبة الصين.. الصين هي المشكلة، وليس ترمب". ودعا الحزب الديمقراطي إلى الوقوف بمسؤولية قائلا "لا تتسامحوا مع الصين".

وكان النائب الجمهوري جاي ريشينتالر قال في مقابلة مع "بريتبارت نيوز" Breitbart، نهاية هذا الأسبوع، أن رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي تفضل التحقيق مع الرئيس دونالد ترمب مرة أخرى بدلاً من التركيز على المسبب الفعلي للفيروس التاجي الصيني وملايين الدولارات من دافعي الضرائب الأميركية التي ذهبت إلى معهد ووهان للفيروسات في عهد أوباما، حيث يعتقد مسؤولو المخابرات بشكل متزايد أن الفيروس تسرب من معهد ووهان.

وقال إن بيلوسي وديمقراطيي مجلس النواب ليسوا مهتمين بمساءلة الحزب الشيوعي الصيني، وبدلاً من ذلك، يريدون تركيز جهودهم الرقابية على إيذاء الرئيس ترمب سياسيًا مرة أخرى مثلما حاولوا وفشلوا مع الإقالة الحزبية العام الماضي وفي وقت سابق من هذا العام.

إعلانات