بعد أسابيع من الاختفاء.. بايدن يظهر مرتدياً القناع الأسود

نشر في: آخر تحديث:

في أول ظهور علني له بعد تطبيق قيود فيروس كورونا، احتفل نائب الرئيس السابق جو بايدن بيوم الشهيد، الاثنين، من خلال المشاركة في مراسم وضع إكليل الزهور في نصب تذكاري لجندي بالقرب من منزله في ديلاوير، بعد أسابيع من العزلة الذاتية وسط تفشي وباء الفيروس التاجي.

ولم يغادر المرشح الرئاسي الديمقراطي المفترض المنطقة المحيطة بإقامته في ويلمنغتون منذ منتصف مارس، عندما أوقف الوباء حملته الرئاسية.

ورافق بايدن، وهو يرتدي قناع وجه أسود، زوجته جيل بايدن في رحلته إلى متنزه المحاربين القدامى في جسر ديلاوير التذكاري. وقال جو بايدن للصحافيين بعد أن سُئل عما إذا كانت لديه رسالة للأميركيين في يوم الذكرى "لا تنسوا أبداً التضحيات التي قدمها هؤلاء الرجال والنساء، لا تنسوا أبدا".

وأضاف أنه "من الجيد أن أكون خارج بيتي". وقدم تحية نحو عشرة من المحاربين القدامى وشكرهم على خدمتهم مطبقا التباعد الاجتماعي.

وتحولت حملة بايدن في البيت الأبيض لعام 2020 إلى حملة على النت بالكامل في مارس بسبب الفيروس التاجي. وقد استضاف نائب الرئيس السابق أحداث الحملة عبر الإنترنت من منزله وظهر بانتظام في البرامج الإخبارية لمعالجة الأزمة الحالية.

ولم يقم هو ولا الرئيس دونالد ترمب بتنظيم تجمعات انتخابية منذ تفشي المرض بسبب فرض الولايات قيودا على التجمعات الجماهيرية.

وقام ترمب برحلات متنوعة في الأسابيع الأخيرة، حيث زار ميشيغان وأريزونا وبنسلفانيا للقيام بجولات في مرافق إنتاج معدات مثل أجهزة التنفس الصناعي.

كما شارك الرئيس في مراسم وضع إكليل الزهور في مقبرة أرلينغتون الوطنية، يوم الاثنين، وزار نصب فورت ماكهنري الوطني في بالتيمور في وقت لاحق بعد ظهر اليوم.

وانتقد بايدن مرارًا وتكرارًا تعامل ترمب مع تفشي الفيروس التاجي. وبعد أن قام ترمب بلعب الجولف خلال عطلة نهاية الأسبوع، قال بايدن إنه مثال على عدم استعداده للعمل.