عاجل

البث المباشر

بومبيو: واثقون من تمديد حظر الأسلحة على إيران

المصدر: العربية.نت - صالح حميد

أعرب وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، عن ثقته في تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، قائلاً إن واشنطن خططت لتحقيق هذا الهدف.

وأكد بومبيو في حوار مجازي، رد خلاله على أسئلة باحثي معهد "أميركان إنتربرايز" مساء الاثنين، أن "سياسة واشنطن تجاه طهران تعتمد على خطط بعيدة المدى لتغيير سلوك النظام الإيراني".

موضوع يهمك
?
قبل يوم من عقد جلسة لمساءلته، قال رئيس البرلمان التونسي، راشد الغنوشي، رداً على انتقادات دعمه لحكومة الوفاق في ليبيا إنه...

بعد دعمه للوفاق.. الغنوشي يرد: لا معنى للحياد السلبي بعد دعمه للوفاق.. الغنوشي يرد: لا معنى للحياد السلبي المغرب العربي

كما قال: "لقد استخدمنا الموارد والقدرات لمنع عدوان إيران"، مضيفاً: "نستخدم قدرتنا الدبلوماسية لتوحيد العالم ضد الإرهاب الإيراني بطرق مختلفة".

إلى ذلك أشار إلى الخطوة الأخيرة التي اتخذتها ألمانيا لإعلان حزب الله اللبناني منظمة إرهابية، لافتاً إلى أن "واشنطن أقنعت برلين بذلك".

يذكر أن ألمانيا كانت تميز سابقاً بين الجناح السياسي لحزب الله وجناحه العسكري، لكنها في 11 مايو/أيار، أعلنت أنها حظرت جميع أنشطة حزب الله على أراضيها وأن الميليشيا المدعومة من النظام الإيراني أصبحت الآن منظمة إرهابية.

"لدينا خطة نعتقد أنها ستمنع حدوث ذلك"

وتطرق وزير الخارجية الأميركي إلى قرار حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، والذي ينتهي في 18 أكتوبر وفقاً لقرار مجلس الأمن 2231، قائلاً: "يمكن لروسيا أن تبيع معدات لإيران بدءاً من ذلك اليوم، حيث إنهم يبحثون عن هذه الفرصة. يمكن للصين أن تبيع الدبابات لإيران. أنا متأكد من أنهم يتطلعون لكسب المال بهذه الطريقة، إلا أننا لدينا خطة نعتقد أنها ستمنع حدوث ذلك".

يشار إلى أنه خلال الأشهر الأخيرة، أعرب المسؤولون الأميركيون مراراً وتكراراً عن قلقهم بشأن نهاية قرار حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، قائلين إن الولايات المتحدة ستمنع ذلك.

"آلية الزناد"

وتحاول واشنطن تفعيل كافة العقوبات من خلال "آلية الزناد" المتضمنة في الاتفاق النووي بين القوى العالمية وإيران، إذا ما لم توافق الدول الأعضاء في مجلس الأمن على تمديد قرار حظر الأسلحة.

و"آلية الزناد" هي آلية لحل النزاعات في مجلس الأمن الدولي، وتنص على أنه إذا لم تف إيران بالتزاماتها، يمكن للأطراف الأخرى في الاتفاق إعادة القضية إلى مجلس الأمن واستئناف العقوبات ضد طهران.

إلا أن إيران والصين وروسيا تصران على أن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي ولم تعد عضواً في الاتفاق الذي يمكن أن ينشط "آلية الزناد".

وكان سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، قد حذر من أنه "إذا تم تمديد حظر الأسلحة، فإن اتفاق طهران النووي مع القوى العالمية سيذهب إلى الموت الأبدي"، وفق تعبيره.

كلمات دالّة

#إيران, #أسلحة, #أميركا

إعلانات

الأكثر قراءة