عاجل

البث المباشر

مكافأة لمن يجدهما.. زوجان متورطان بحرائق مينيسوتا

المصدر: واشنطن - بندر الدوشي 

عرض المسؤولون الفيدراليون مكافأة كبيرة لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال زوجين مطلوبين لهما صلة بالحرائق التي رافقت أعمال الشغب الأخيرة في سانت بول بولاية مينيسوتا، بعد وفاة جورج فلويد.

وفر كل من مينا ضياء يوسف وزوجها خوسيه فيلان بعد تورطهما في إشعال حرائق في العديد من الشركات، وفقا لبيان صدر الخميس عن السلطات الأمنية في مينيسوتا.

ويجري تقديم مكافأة قدرها 10 آلاف دولار، لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى إلقاء القبض على المتهمين. ويُعتقد أنهما يتجهان جنوباً إلى تكساس بعد أن دفعهما مقطع فيديو كشف عن تورطهما في الحرائق إلى الفرار.

وقال البيان "إن مكتب مكافحة الحرائق يعمل بتنسيق وثيق مع مكتب التحقيقات الفيدرالي فى محاولة لتحديد مكان هذين الشخصين والقبض عليهما ". وطلب البيان من الجمهور أن يبحثا عن المتهمين على طول الطريق السريع 35 بين الولايات والاتصال بالسلطات في حال معرفة مكان وجودهم".

لقطات للمطلوبين لقطات للمطلوبين

وأشار مسؤولون في السلطات الأمنية أن فيلان لديه سجل حافل بالجرائم، بما في ذلك السطو والاعتداء وجرائم المخدرات. ويوم الخميس، طالب تود أكستيل قائد شرطة سانت بول محاسبة المسؤولين عن إحداث الخراب وسط احتجاجات سلمية في الغالب.

وقال "إن القرار الذي اتخذه البعض لترويع مدينتنا من خلال أعمال الحرق الخطيرة وغير القانونية كان إهانة لمجتمعنا، وأولئك الذين يمارسون حقوقهم سلميا. الآن، أكثر من أي وقت مضى، حان الوقت لنا جميعًا للعمل معًا لمحاسبة هؤلاء المجرمين ومواصلة عملنا معًا للحفاظ على أمن مدينتنا".

إعلانات

الأكثر قراءة