عاجل

البث المباشر

مذيعة "معارضة لترمب" تتوقع تراجع الوظائف وتتفاجأ بـ5 ملايين

المصدر: واشنطن - بندر الدوشي

في حدث محرج للمذيعة راشيل مادو والتي تشن حربا إعلامية كبيرة على الرئيس الأميركي دونالد ترمب منذ سنوات، أعلنت ليلة البارحة أن تقرير الوظائف لشهر يونيو سيكون مريعا ومحرجا للرئيس دونالد ترمب ودعته إلى التحضير لأوقات سيئة.

وغرد ترمب بلقطة من التوقعات المخيبة للمذيعة مادو متبوعة بلقطات لمذيعين آخرين يعلنون عن أرقام وظائف تخطت التوقعات الإيجابية وسجلت أعدادا قياسية.

وتنبأت راشيل مادو ، مذيعة MSNBC ، بشكل غير صحيح بتقرير الوظائف في يونيو قائلة إنه سيكون فظيعا تماما" في نهاية عرض ليلة الأربعاء.

وقالت مادو في ختام برنامجها مساء الأربعاء The Rachel Maddow Show "سوف نحصل بالفعل على أرقام الوظائف، أرقام البطالة لشهر يونيو قبل يوم مما كنا نتوقعه".

وتابعت قائلةً: "لذا، عادة ما نحصل على تلك في يوم الجمعة. سيخرجون غداً.. هذا سيخبرنا بأرقام البطالة عن شهر يونيو استعد سيكون الأمر فظيعاً للغاية".

وفي الواقع، تمت إضافة 4.8 مليون وظيفة وانخفضت البطالة إلى 11.1٪ في يونيو، وفقًا لتقرير مكتب إحصاءات العمل الصادر يوم الخميس.

وانخفض عدد العاطلين عن العمل من 21 مليون في مايو إلى 17.8 مليون في يونيو ، مسجلاً الشهر الثاني على التوالي في تحسن الأرقام لكل من البطالة والوظائف المضافة بعد مارس وإبريل المدمرين بسبب كرونا.

وقال ألفريدو أورتيز ، رئيس شبكة منشئي الوظائف، في بيان "تقرير الوظائف القياسي هذا، مع المكاسب القوية بشكل خاص في العمالة الصناعية، هو خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح حيث تتغلب أميركا على أسوأ حالة طوارئ صحية عامة منذ أكثر من قرن". وتابع "الرقم يثبت توقع الرئيس ترمب بأن الانتعاش سيكون سريعًا و" على شكل حرف V".

ويعد برنامج مادو هو الأشهر على شبكة MSNBC وحصد مشاهدات عالية بعد برامج فوكس نيوز متقدما على كل برامج وعروض السي إن إن .

كلمات دالّة

#أميركا, #وظائف, #مذيعة, #ترمب

إعلانات