عاجل

البث المباشر

حذر بايدن.. سيناتور جمهوري: لن نتسامح مع العنف والحرق

المصدر: واشنطن - بندر الدوشي

علق السيناتور الجمهوري توم كوتون، الثلاثاء، على زيارة الرئيس دونالد ترمب إلى كينوشا، ويسكونسن، للاجتماع مع مسؤولي إنفاذ القانون والقادة المحليين بعد أسبوع من الاحتجاجات العنيفة ضد إطلاق النار على رجل أسود رفض الانصياع لأوامر الشرطة.

وأشاد كوتون على قناة "فوكس نيوز" Fox News، برد ترمب على انتقاد الإجراءات البطيئة التي اتخذها حاكم ولاية ويسكونسن الديمقراطيي توني إيفر لمنع العنف. كما أكد أن الولايات المتحدة "لا يمكنها أن تتسامح مع أعمال العنف والشغب والنهب والحرق العمد" التي شوهدت في بعض المدن الكبرى في البلاد.

وأوضح كوتون أن "الرئيس مثل معظم الأميركيين يدعمون تطبيق القانون في محاولة للدفاع عن أرواح الأبرياء وممتلكاتهم من هذه الحشود الهائجة في الشوارع.. لا يمكننا أن نتسامح مع العنف وأعمال الشغب والنهب والحرق المتعمد التي رأيناها في أماكن مثل بورتلاند وشيكاغو والآن في مدن أصغر مثل كينوشا. لذلك، توجه الرئيس إلى كينوشا ليشكر سلطات تطبيق القانون ويواسي العديد من رجال الأعمال الصغار وسيدات الأعمال الذين اشتعلت النيران في أعمالهم طوال الأسبوع الماضي".

موضوع يهمك
?
أعلنت الحكومة الأميركية تمديد إجراءات الحماية من الطرد لعشرات الملايين من الأسر التي تواجه صعوبات لدفع إيجارها أو قرضها...

أميركا تمدد إجراءات حماية المستأجرين والمالكين                     أميركا تمدد إجراءات حماية المستأجرين والمالكين عقارات

وأضاف: "الرئيس محق في أن الحاكم الديمقراطي لولاية ويسكونسن تصرف ببطء شديد. كان ينبغي أن يطلب من الحرس الوطني دعم إدارة شرطة كينوشا في حماية أرواح الأبرياء وممتلكاتهم منذ بداية يوم الأحد الماضي. لم يفعل ذلك إلا بعد 3 أيام. وقد أدى ذلك إلى أضرار جسيمة وفقد المزيد من الأرواح. لذا، أشارك الرئيس في الإشادة بتطبيق القانون لدينا، وعند الضرورة، بالحرس الوطني للمساعدة في حماية أرواح مواطنينا وممتلكاتهم".

ومضى كوتون في التحذير من رئاسة جو بايدن، قائلاً إن إدارته "لن تهاجم العصابات العنيفة التي نراها في شوارعنا".

إعلانات