الانتخابات الأميركية

زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ يعد بانتقال سلس للسلطة

نشر في: آخر تحديث:

وعد زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل، الخميس، بـ"انتقال مرن" للسلطة عقب الانتخابات الرئاسية في 3 تشرين الثاني/نوفمبر، في رد على الرئيس دونالد ترمب الذي رفض التعهد بذلك في حال فوز منافسه الديمقراطي جو بايدن.

وغرّد ماكونيل، القريب من ترمب، بأن "الفائز في انتخابات 3 تشرين الثاني/نوفمبر سينصّب في 20 كانون الثاني/يناير". وشدد على أنه "سيكون هناك انتقال مرن كما هي الحال كل أربع سنوات منذ 1792"، في إشارة إلى الانتخابات الرئاسية الثانية في التاريخ الأميركي.

وكان ترمب رفض، الأربعاء، التعهد بنقل سلمي للسلطة في حال هزيمته في الانتخابات.

وقال في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض: "يجب أن نرى ما سيحصل".

وأتى كلامه ردا على صحافي سأله عما إذا كان يتعهد الالتزام بأبسط قواعد الديمقراطية في الولايات المتحدة وهي النقل السلمي للسلطة حين يتغير الرئيس.

من جهته، شكك المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن في رفض الرئيس ترمب الالتزام بالانتقال السلمي للسلطة يوم الأربعاء. وردا على سؤال حول تصريحات الرئيس خلال مؤتمره الصحافي، قال بايدن للصحافيين "في أي بلد نحن؟. أنا مضطرب. قلت في أي بلد نحن؟ انظر إنه يقول أكثر الأشياء اللاعقلانية. لا أعرف ماذا أقول".