الانتخابات الأميركية

كريس والاس بعد المناظرة: أشعر بالغيرة من أداء كريستين ويلكر

تعرض والاس لانتقادات شديدة من حملة ترمب وبعض النقاد الإعلاميين في أعقاب المناظرة الأولى في أواخر سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

قال كريس والاس مذيع قناة فوكس نيوز إنه شاهد بنوع من الغيرة المذيعة ومضيفة الحوار كريستين ويلكر التي أدارت بنجاح المناظرة الثانية والأخيرة بين الرئيس دونالد ترمب والمرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن يوم الخميس، بعد أسابيع من جلوسه على نفس المقعد خلال مناظرة أثارت الجدل بين الرجلين.

وقال والاس على قناة فوكس نيوز أثناء التغطية الحية للشبكة للحدث: "حسنًا، قبل كل شيء، أشعر بالغيرة. كنت أتمنى لو كنت قادراً على إدارة هذا الحوار كما فعلت ويلكر".

وحصلت ويلكر أيضًا على ثناء كبير يوم الخميس، حيث قارنها البعض بشكل إيجابي مقارنة بكريس والاس.

وتعرض والاس لانتقادات شديدة من حملة ترمب وبعض النقاد الإعلاميين في أعقاب المناظرة الأولى في أواخر سبتمبر، وهو مشهد تميز بحجج بينه وبين ترمب وقدر كبير من الحديث المتبادل الذي كان قليل المعلومات أو محادثة متماسكة.

وقال ترمب لوالاس في وقت ما خلال المناظرة الأولى: "أعتقد أنني أناظرك أيضا".

وتميزت المناظرة الثانية والأخيرة يوم الخميس من نبرة مدروسة خاصة من جانب ترمب. وحاول الرئيس تسليط الضوء على المعاملات التجارية الخارجية لابن بايدن. وهاجم بايدن ترمب لأنه تسبب لآلاف الأميركيين بالموت بسبب فيروس كورونا.

وتضمنت مناظرة الخميس أيضًا بندًا يسمح للجنة المناظرات الرئاسية بكتم صوت ميكروفونات كلا المرشحين إذا تجاوزا الوقت المحدد أو بدأوا يتحدثون مع بعضهم البعض. ولم تكن تلك الأداة جزءًا من المناظرة التي أدارها والاس.

وكان من المقرر إجراء مناظرة ثانية بين المرشحين الأسبوع الماضي، لكن تم إلغاؤها بعد انسحاب ترمب إثر قرار اللجنة عقد هذا الحدث عن بعد بسبب نتيجة اختبار ترمب الإيجابية لفيروس كورونا والإقامة في المستشفى.