إعصار زيتا يجتاح جنوب أميركا.. والسلطات تحذر

الإعصار سيتسبب بالإضافة إلى الرياح العاتية والأمطار الغزيرة بأمواج عاتية وارتفاع مستوى سطح البحر

نشر في: آخر تحديث:

بدأ الإعصار زيتا عصر الأربعاء باجتياح لويزيانا في جنوب الولايات المتحدة بعدما دخل البر الأميركي من ساحل الولاية المطلة على خليج المكسيك ترافقه رياح بلغت سرعتها 175 كلم/ساعة، وفقاً للمركز الوطني للأعاصير.

يذكر أن زيتا، العاصفة الحادية عشرة التي تضرب الولايات المتحدة هذا العام، دخل اليابسة من بلدة كوكودري الواقعة على بعد 100 كلم جنوب مدينة نيو أورلينز في جنوب شرقي لويزيانا، الولاية التي ضربتها هذا العام سبع عواصف بدرجات متفاوتة. وزيتا إعصار من الفئة الثانية على مقياس من خمس درجات تصاعدية.

إلى ذلك أصدرت السلطات تحذيراً من الإعصار يشمل المناطق الممتدة على مسافة 300 كيلومتر من مدينة مورغان في لويزيانا إلى الحدود بين ولايتي ميسيسيبي وألاباما.

كما حذر المركز الوطني الأميركي للأعاصير ومقره في ميامي بولاية فلوريدا من أن الإعصار سيتسبب بالإضافة إلى الرياح العاتية والأمطار الغزيرة بأمواج عاتية وارتفاع مستوى سطح البحر.

يشار إلى أنه في سبتمبر، بدأ خبراء الأرصاد الجوية باستخدام الأبجدية اليونانية لتسمية الأعاصير بعدما استنفدت قائمة الأسماء اللاتينية التي يتم إعدادها سنوياً بصورة مسبقة.

ومع ارتفاع درجة حرارة سطح المحيطات، تزداد قوة الأعاصير بحسب علماء يتوقعون ارتفاعاً في نسبة الأعاصير من الفئتين الرابعة والخامسة الأكثر تدميراً.