إصابة ترمب بكورونا

طبيب ترمب يكشف مفاجأة سارة عن صحة الرئيس

قال إن ترمب " لم يصب بالحمى منذ أكثر من 4 أيام ولم تظهر عليه أعراض منذ أكثر من 24 ساعة"

نشر في: آخر تحديث:

أخبار سارة زفها طبيب دونالد ترمب، الأربعاء، حيث أعلن أن الرئيس الأميركي الذي ثبتت إصابته بوباء كوفيد-19 قبل أيام، لا يعاني من أي أعراض منذ 24 ساعة ولم يصب بالحمى منذ أربعة أيام.

وبدأت النشرة الصحية المقتضبة التي أعدها طبيبه شون كونلي بعبارة: "الرئيس يقول هذا الصباح: أشعر بأنني بحالة صحية جيدة".

كما تابع كونلي: "لم يصب بالحمى منذ أكثر من أربعة أيام، ولم تظهر عليه أعراض منذ أكثر من 24 ساعة".

إلى ذلك أوضح أن التحاليل الأخيرة على عينات أخذت، الاثنين، سمحت برصد أجسام مضادة لكوفيد-19 كانت غير موجودة مساء الخميس عندما شخصت إصابته.

موجة من الإصابات

يذكر أن الفحوص أظهرت إصابة عدة مساعدين لترمب وسياسيين جمهوريين بارزين بكورونا منذ أعلن الرئيس الجمهوري، الجمعة، إصابته وزوجته ميلانيا بالفيروس.

كما أدت موجة من الإصابات في البيت الأبيض بين كبار مساعدي ترمب ومعاونيه في المكتب الصحافي إلى خلو الجناح الغربي، الذي يوجد به المكتب البيضاوي، تقريباً.

وجاءت الإصابة الأخيرة، الثلاثاء، عندما أعلن ستيفن ميلر، كاتب خطب ترمب، والمتشدد إزاء قضايا الهجرة، إصابته بكورونا.

إلى ذلك، قالت شبكة "إيه بي سي نيوز" إنها أحصت 23 إصابة بكوفيد-19 في البيت الأبيض حالياً، بمن فيهم ترمب وميلانيا.