عاجل

البث المباشر

الحكومة المصرية تستحدث 5 محافظات جديدة

المصدر: العربية.نت
في إطار الجهود المبذولة لدعم التنمية الشاملة‏,‏ وتنفيذ مشروعات قومية بالأقاليم‏,‏ انتهت وزارة الإسكان، ممثلة في هيئة التخطيط العمراني، من إعداد تقسيم إداري جديد للأقاليم التخطيطية والمحافظات على مستوى الجمهورية‏,‏ يجري تنفيذه حتى عام 2017.

وبحسب صحيفة "الأهرام" يستهدف التقسيم الجديد استحداث خمس محافظات جديدة, ليرتفع عدد محافظات الجمهورية إلى 32 بدلاً من 27 حالياً, وذلك بعد إعادة تقسيم الحدود الإدارية، كما يستهدف زيادة عدد الأقاليم التخطيطية 3 أقاليم جديدة, لتصبح 10 بدلاً من 7 حالياً.

وصرّح الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس هيئة التخطيط العمراني, بأن المحافظات الجديدة تشمل: محافظة العلمين, وتضم المدينة المليونية بالعلمين, وتمتد جنوباً لتشمل منطقة منخفض القطارة.

ومحافظة وادي النطرون, وتضم المنطقة الواقعة غرب طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي المواجهة لمدينة السادات, بعمق 35 إلى 40 كيلومتراً استقطاعاً من محافظة البحيرة.

كما سيتم استحداث محافظة وسط سيناء, حيث تضم المنطقة الواقعة وسط سيناء استقطاعاً من محافظتي شمال وجنوب سيناء, وستكون لها واجهتان بحريتان على خليج العقبة وخليج السويس, وسيمثل الحد الشرقي لها بعداً استراتيجياً وبعداً أمنياً.

ومحافظة 10 رمضان, وستكون في المنطقة الواقعة شمال شرق محافظة القاهرة, وتضم مدينتي العبور والعاشر من رمضان والأراضي الواقعة شمال طريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي.

ومحافظة 25 يناير في نفس مكان وحدود محافظة حلوان التي ألغيت بعد الثورة, وتضم مركزي الصف وأطفح, إضافة إلى طرة والمعصرة و15 مايو وحلوان والتبين.

وأوضح الدكتور مصطفى أن الأقاليم الثلاثة الجديدة هي: إقليم وسط الصعيد, ويضم محافظات: أسيوط وسوهاج وقنا والبحر الأحمر, وإقليم الإسكندرية وبه محافظتا الإسكندرية ووادي النطرون وإقليم سيناء ويضم محافظات شمال وجنوب سيناء, إضافة إلى محافظة وسط سيناء المستحدثة.

وأشار إلى أن الأقاليم الجديدة سيكون لكل منها واجهة على البحر, وأشار إلى أن أسس التقسيم استندت إلى مجموعة من المعايير, منها تحديد أنشطة واضحة للإقليم في التنمية تحقق له الميزة التنافسية وتنوع الموارد الاقتصادية, ووجود مشروعات قومية ورئيسية كبرى بكل إقليم, لتوفير فرص عمل جديدة.

إعلانات