صباحي يدعو لوقف الاستفتاء على الدستور المصري فوراً

دبلوماسيين مصريين يجددون رفضهم الإشراف على الاستفتاء في الخارج

نشر في: آخر تحديث:
دعا مؤسس التيار الشعبي والمرشح السابق لرئاسة الجمهورية المصرية حمدين صباحي إلى وقف الاستفتاء على الدستور المصري فوراً.

وكشفت مراسلة "العربية" في القاهرة عن تجديد دبلوماسيين مصريين رفضهم الإشراف على الاستفتاء في الخارج.

فيما أعلن الإخوان المسلمون أنهم سينظمون الأحد وقفة وسلاسل بشرية عند المقر الرئيسي للجماعة في المقطم تأييداً لنتائج الحوار التي انتهت بإلغاء الإعلان الدستوري، كما دعت المعارضة إلى مسيرات احتجاجية باتجاه قصر الاتحادية.

وكان العشرات واصلوا اعتصامهم الذي بدؤوه في ميدان التحرير منذ إصدار الإعلان الدستوري مطالبين بإلغائه.

أما في محيطِ قصر الاتحادية في مصر الجديدة, حيث اعتصام آخر لمعارضي الرئيس, فقد أوقفت القوات المسلحة العمل في بناء جدار إسمنتي عازل بعد احتجاجات على بنائه.

وينظم عدد من القوى السياسية والحركات الثورية، الأحد، 3 مسيرات إلى قصر الاتحادية، لدعم المعتصمين أمام القصر، الأولى ستنطلق من أمام مسجد النور بالعباسية، والثانية من ميدان الساعة بمدينة نصر لتنضم إليها مسيرة أخرى من أمام تقاطع شارع مصطفى النحاس مع شارع عباس العقاد، ومسيرة تنطلق من أمام مسجد الشيخ كشك بمنطقة حدائق القبة، لتتجه جميع المسيرات إلى قصر الاتحادية بمنطقة مصر الجديدة.

وتجدد المسيرات مطالبها بإلغاء الإعلان الدستوري ورفض الاستفتاء على مشروع الدستور، ومحاكمة المتهمين في أحداث "الاتحادية".