معارك بين مقاتلي المعارضة والنظام وعمليات قصف عنيفة حول دمشق

اشتباكات غداة استيلاء الجيش الحر على مطار "تفتناز" العسكري

نشر في: آخر تحديث:
ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عمليات قصف ومعارك عنيفة بين مقاتلي المعارضة وجنود النظام السوري سجلت في وقت مبكر من السبت في ريف دمشق.



وتأتي أعمال العنف هذه غداة استيلاء المقاتلين المعارضين، ومعظمهم من الجهاديين، على مطار "تفتناز" العسكري المهم شمال غرب البلاد.



وقبيل فجر اليوم، قتل طفلان ورجل في قصف للملحية جنوب غرب دمشق. كما قتل اثنان من مقاتلي المعارضة، حسب المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له.

من جهة أخرى، قال المرصد إن مدينة داريا وبلدة جديدة عرطوز بريف دمشق تتعرضان منذ صباح السبت للقصف من قبل القوات النظامية، بالإضافة إلى اشتباكات بين مقاتلين من الكتائب المقاتلة والقوات النظامية على أطراف مخيم اليرموك بمدينة دمشق.

وفي وسط البلاد، قتل أحد مقاتلي المعارضة في معارك بمحافظة حمص، حيث أسفرت غارات جوية على مدينة الرستن عن سقوط قتلى وجرحى.

كما قتل 86 شخصا الجمعة، بينهم ثلاثون مدنيا و32 من مقاتلي المعارضة و24 من قوات النظام.