عاجل

البث المباشر

المخرج خالد يوسف يحذر من كارثة إن لم يستجب النظام للمطالب

المصدر: العربية.نت
قال المخرج خالد يوسف إن مصر مقبلة على كارثة كبرى إذ لم يستجب الرئيس محمد مرسي لمطالب المتظاهرين، وحمل الرئيس المسؤولية الكاملة عن العنف الذي شاب الذكرى الثانية لثورة 25 يناير، والذي راح ضحيته سبعة قتلى ومئات الجرحى في مختلف محافظات مصر.

ووصف يوسف الرئيس المصري بأنه "يتعامى" عن الجموع الغاضبة بحسب قوله، وذلك خلال حواره مع الإعلامية منى الشاذلي في برنامج "جملة مفيدة على قناة "mbc مصر" مساء الجمعة.

وتابع يوسف قائلاً: "الرسالة الموجزة لهذا اليوم هي أن الشعب أكد أن طاقة الغضب لا زالت محتدمة، والشعور الثوري الذي بدأ في 25 يناير 2011 لا زال حاضراً وبقوة، موضحاً أن دلالات المشهد شديدة الأهمية.

وأضاف يوسف قائلاً: "أرى أن طاقة الغضب لن تخمد غداً أو بعد غد، مشكلة النظام الحاكم أنه يراهن دائماً، ويلتف على أي مشهد يراه مخالفاً لهواه وإرادته، لذلك يتعامى ولا ينظر إليه، لذلك أتوقع أننا مقبلون على كارثة كبرى، وعنف كبير جداً، إذا لم يستجب النظام فوراً لمطالب الناس"، وذلك بحسب ما نقلت عنه "بوابة الأخبار".

وأكد أن من يكفرون الناس في جدوى سلمية المظاهرات، هم من يدفعون هؤلاء إلى العنف، مشيراً إلى أن المسؤول الأول والأخير عن مشاهد العنف هو محمد مرسي، لأنه لا يسمع ولا يرى أي أحد من هؤلاء.

إعلانات