عاجل

البث المباشر

أحمدي نجاد يلتقي عدداً من الرموز الدينية والسياسية المصرية"

المصدر: العربية.نت

عقد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، اجتماعاً مساء اليوم الخميس، مع عدد من قيادات القوى الدينية المسيحية والإسلامية من الإخوان المسلمين والسلفيين بالإضافة إلى بعض الرموز السياسية، وذلك بمنزل القائم بالأعمال الإيراني بالقاهرة، على هامش الاحتفال بالعيد الوطني لإيران.

كان من بين الحضور المستشار محمود الخضيري وعصام سلطان وأبوالعلا ماضي وعبدالعزيز مخيون ورامي لكح، بحسب ما ذكرت "بوابة الأخبار".

كما حضر اللقاء علي عبدالرحمن، محافظ الجيزة، والأنبا أرميا ممثل الكنيسة، والإعلامي وائل الإبراشي والشيخ جمال قطب، رئيس لجنة الفتوى الأسبق بالأزهر الشريف.

وكانت السفارة الإيرانية قد دعت أحزاب وقوى سياسية مصرية للمشاركة في الاحتفال بالعيد الوطني، بحضور الرئيس الإيراني للمرة الأولى.

ووجه أحمدي نجاد الدعوة لقيادة "جبهة الإنقاذ الوطني" الممثلة في الدكتور محمد البرادعي وحمدين صباحي وعمرو موسى، كما وجه الدعوة لزعيم حزب "غد الثورة" الدكتور أيمن نور والسيد البدوي، من أجل اللقاء والمشاركة في احتفالية ذكرى الثورة الإيرانية.

وبالرغم من أن "جبهة الإنقاذ الوطني" رفضت الدعوة، إلا أن عمرو موسى رئيس حزب "المؤتمر المصري"، القيادي في "جبهة الإنقاذ الوطني" حضر اللقاء، معللاً ذلك بأنه جاء لتحية الرئيس الإيراني والترحيب به لأنه يعرفه منذ فترة طويلة.

وأضاف موسى في تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه حضر لتحية الرئيس بصفة شخصية.

في نفس السياق، قال أيمن نور، رئيس حزب "غد الثورة"، عند مغادرته الاجتماع المغلق مع الرئيس الإيراني إن "اللقاء كان ودياً وإيجابياً".

ويتزامن الاحتفال بالعيد الوطني الإيراني في ذكرى الثورة الإسلامية مساء اليوم الخميس مع زيارة أحمدي نجاد التاريخية لمصر، والتي تعد الأولى من نوعها لرئيس إيراني منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979.

إعلانات