الإخوان يخسرون معظم الانتخابات الطلابية في جامعات مصر

مراقبون اعتبروها مؤشراً على انخفاض شعبيتهم لا سيما بعد الاحتجاجات العديدة

نشر في: آخر تحديث:

منيت قوائم طلاب الإخوان المسلمين في الانتخابات الطلابية بخسارة كاسحة في معظم الجامعات المصرية، وهي الانتخابات التي كانت تسيطر عليها الجماعة في السنوات الأخيرة.

ويرى مراقبون، بحسب ما أوردت صحيفة "الشرق الأوسط"، أن هذه الهزيمة تعد مؤشراً على انخفاض شعبية الجماعة، كما أنها تتزامن مع انخفاض نسبة من يوافقون من المصريين على أداء الرئيس المنتمي لجماعة الإخوان محمد مرسي، وذلك بعد مرور ثمانية أشهر على توليه الرئاسة، وفق أحدث استطلاعات الرأي.

وأظهرت النتائج الأولية لانتخابات اتحاد طلاب الجامعات المصرية، التي تجرى هذه الأيام، هزيمة طلاب جماعة الإخوان بمختلف الكليات والجامعات، بل وصلت النسبة التي حصل عليها الإخوان في بعض الكليات إلى صفر في المئة.

وتجرى الانتخابات الطلابية وفقاً لقانون تنظيم الجامعات وقرار رئيس مجلس الوزراء بتعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الجامعات، بإجراء الانتخابات الطلابية خلال أسبوعين من بداية الفصل الدراسي الثاني.

وشهدت جامعة عين شمس اكتساح الطلاب المستقلين انتخابات اتحاد الطلاب، وتراجع طلاب الإخوان بنسبة كبيرة. كما خسر طلاب الإخوان 90% من مقاعد اتحاد طلاب جامعة طنطا، وفي جامعة أسيوط تلقى طلاب الإخوان خسارة كبيرة، حيث حصلوا على 2% فقط من المقاعد، مقابل 73% لطلاب التيار الشعبي والمستقلين.