عاجل

البث المباشر

"الغارديان": نموذج المرأة الفرعونية لا يزال مصدر إلهام

المصدر: العربية.نت

قالت صحيفة "الغارديان" البريطانية إن نموذج المرأة في مصر القديمة لا يزال مصدر إلهام تتعلم منه سيدات العصر الحاضر، وأشارت إلى ما كانت تتمتع به المرأة في مصر القديمة من النفوذ وتقرير المصير بما لم يتمتع به غيرها في شعوب العالم القديم، بل حتى في العديد من الأماكن اليوم.

وأشارت الصحيفة في تقرير منشور الخميس إلى حقيقة يجهلها كثيرون وهي أن سكان مصر في العصور القديمة كان معظمهم من الرجال، أو على الأقل هذا ما تظهره المخطوطات الفرعونية التي يقتصر معظمها على نخبة من ذكور الملوك والكهنة والكتبة، فيما تظهر فيها المرأة كأقلية، وذلك بحسب ما نقلت وكالة "أنباء الشرق الأوسط" عن التقرير.

وأشارت الصحيفة في الختام إلى مشاركة المرأة المصرية القديمة للرجل في كافة مجالات الحياة العامة كالزراعة وصناعة الخمر والخبز وفي البيع والشراء بل حتى في توجيه وقيادة سفن البضائع، هذا إلى جانب اضطلاعها بأدوار الأنثى الطبيعية كالزوجة والأم.

ونوه التقرير إلى أنه في الألفية الخامسة قبل الميلاد كانت مقابر النساء أكثر اتساعاً من مقابر الرجال وأكثر اشتمالاً على مختلف أنواع الأدوات، وبحلول الألفية الثالثة قبل الميلاد، كانت مقابر ملكات مصر الأوليات تعادل في اتساعها مقابر الفراعنة من الملوك الذكور.

كما أشارت الصحيفة إلى الملكة كليوباترا العظيمة التي نظرت إليها رعيتها كما لو كانت ملكاً ذكراً، كما استطاعت لفترة وجيزة من الزمن محو التسلسل الهرمي للحكم القائم على أساس النوع.

وقالت "الغارديان" إنه مما لا شك فيه إن المصريين القدماء مختلفون عن بقية شعوب العالم القديم، مستشهدة بقول المؤرخ اليوناني هيرودوت "إن المصريين فيما اختاروا لأنفسهم من سلوكيات وعادات قد خالفوا مألوف ممارسات بقية الشعوب الإنسانية".

إعلانات