صفوت حجازي يصف الإنترنت بـ"مسيلمة الكذاب" نافياً ما يتم تداوله

أكد أنه أخطأ وأعلن اعتذاره أمام الجميع بميدان التحرير لشباب الثورة

نشر في: آخر تحديث:

قال الداعية الإسلامي صفوت حجازي خلال استضافته ببرنامج "الحدث المصري" الذي يعرض على شاشة "العربية"، إنه من أنصار الديمقراطية الكاملة، موضحا أن حزب الأغلبية منوط به تشكيل الحكومة، حتى يمكن محاسبته - الحزب - عقب انتهاء فترة حكمه.

وأضاف حجازي، أنه مع ضرورة توافر عنصري الخبرة والمقدرة على إدارة المرحلة للوزير أياً كان اتجاهه، نافياً تهديده للناشط السياسي أحمد دومة قبل إلقاء القبض عليه.

وأشار الداعية الإسلامي إلى أن الثورة أخرجت أجمل وأسوأ ما بالشعب المصري، وأنه من العيب أن يتطاول الصغار على الكبار، متحدياً المحامي خالد علي، المرشح الرئاسي السابق، وأنه إذا كان يحمل شيئا من الكرامة فعليه مواجهته باسم القناة الفضائية التي هدد من خلالها "دومة".

ووصف صفوت حجازي شبكة الانترنت بأنها مثل "مسيلمة الكذاب"، نافياً دعمه لنظام بشار الأسد، ومشددا على أنه يدعم الثورة السورية، قائلاً: "بشار الأسد يقتل بأيدي سورية وليست صهيونية".

وعلق حجازي على مقطع فيديو تداوله عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يهدد فيه 6 من شباب الثورة بفضحهم قائلاً: "أخطأت وأعلنت اعتذاري أمام الجميع بميدان التحرير، ومن الشرف والكرامة الإقرار بالخطأ وليس التنصل منه".