الحرية والعدالة ينتقد سعي "تمرّد" لسحب الثقة من مرسي

المتحدث باسم الحزب قال إن الرئيس جاء عبر انتخابات نزيهة ارتضاها الجميع

نشر في: آخر تحديث:

علّق محمد زيدان، المتحدث الإعلامي باسم حزب الحرية والعدالة، على إعلان حركة "تمرّد" جمع مليوني توقيع لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، بأن هذا يعتبر نوعاً من المراهقة السياسية وعدم النضج السياسي.

ونقلت صحيفة "اليوم السابع" عن المتحدث الإعلامي باسم الحزب قوله إن الرئيس محمد مرسي رئيس منتخب جاء من خلال انتخابات ديمقراطية نزيهة ارتضى بها الجميع، لماذا يتم الآن اتباع أساليب ليست ديمقراطية لسحب الثقة منه؟

وأضاف زيدان أن مرسي سيظل رئيساً للجمهورية حتى تنتهي صلاحيته بانتهاء مدته الرئاسية، أو في حال ترشحه لفترة أخرى من خلال الانتخابات.