بان كي مون يدعو الجيش المصري للإفراج عن مرسي

رويترز: حكومة أوباما ترى استمرار المعونة ضرورياً لتحقيق هدف العودة للديمقراطية

نشر في: آخر تحديث:

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الخميس، الجيش المصري إلى الإفراج عن الرئيس المصري المعزول محمد مرسي وبقية القياديين في جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها، كما أفاد المتحدث باسمه.

ووفقاً لـ"فرانس برس"، قال إدواردو ديل بوي، المتحدث باسم بان كي مون، إن الأمين العام "يأمل أن يتم الإفراج (عن مرسي وحلفائه)، أو أن يتم البحث في ملفاتهم بشفافية ومن دون تأخير".

من ناحية أخرى، نقلت "رويترز" عن مسؤول أميركي رفيع، أن حكومة أوباما لا تنوي اتخاذ قرار رسمي في مسألة عزل الرئيس المصري محمد مرسي وهل يعتبر انقلاباً.

وقال المسؤول "إن القانون الأميركي لا يلزم حكومة أوباما أن تقرر هل حدث انقلاب في مصر أم لا، وليس في مصلحة أميركا اتخاذ مثل هذا القرار".

وأوضح أن حكومة أوباما ترى أن استمرار المعونة لمصر ضروري لتحقيق هدف العودة للديمقراطية هناك، وستعمل مع الكونغرس لتحديد كيفية الحفاظ على تدفق المعونة.